قررت الحكومة، اليوم الخميس، رسميا تكليف وزير الداخلية عبد الواحد لفتيت بالحوار الاجتماعي مع المركزيات النقابية.

وقال الناطق الرسمي للحكومة مصطفى الخلفي بعد انتهاء المجلس الحكومي، أن رئيس الحكومة كلف رسميا وزير الداخلية بملف الحوار الاجتماعي، مذكرا بأن الأخير كان قد أجرى هذا الأسبوع لقاءات متوالية مع هذه المركزيات.

وأضاف الخلفي أن مهمة وزير الداخلية، مكلف فقط بلقاء هذه المركزيات على أن يكون القرار النهائي لرئيس الحكومة في الموافقة على أي اتفاق سيتم التوصل إليه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

رئيسة منظمة المرأة التجمعية بجهة الدار البيضاء: نحن كحزب مع الحريات الفردية ونحتاج لترسانة قانونية لحماية الحياة الشخصية للأفراد