عاجل.. حمزة الدرهم ومن معه أمام وكيل الملك

علم موقع “الأول”، من مصدر مقرب من عائلة الدرهم، أنه في هذه اللحظات يتم عرض حمزة الدرهم “مول الفراري”، وشقيقه، وصديقه الذيين كانا مرافقين له، بالإضافة إلى الشرطيين الموقوفيين على خلفية القضية، على الوكيل العام للملك بمحكمة الجنايات بالرباط.
وأكد نفس المصدر أن حمزة الدرهم ومن معه تم توقيفهم منذ أمس الخميس وبقوا رهن الإيقاف إلى أن تم تقديمهم قبل لحظات إلى وكيل الملك.
وقد عرفت قضية حمزة الدرهم ابن شقيق الملياردير الاتحادي حسن الدرهم، وابن عم الوزيرة رقية الدرهم، تطورات مهمة حيث قررت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة الرباط الاحتفاظ بخمسة أشخاص تحت تدبير الحراسة النظرية، وذلك لضرورة البحث القضائي المنجز تحت إشراف النيابة العامة المختصة، في قضية حادثة السير بجروح وخسائر مادية التي تسبب فيها سائق سيارة، الاثنين الماضي بالرباط، وذلك بعد حديث عن محاولة تغيير اسم السائق حمزة بشخص آخر حضر في آخر لحظة إلى مكان الحادثة، وقدم نفسه على أنه هو الذي كان يسوق السيارة لحظة وقوع حادثة السير.

وقالت المديرية العامة للأمن الوطني في بلاغ أمس الخميس، أن الأمر يتعلق الأمر بكل من سائق السيارة المتسبب في الحادثة، وشقيقه ومرافقهما، بالإضافة إلى ضابط الأمن الذي كان مكلفا بتدبير الأعمال النظامية بمحيط مكان الحادث، وكذا مفتش الشرطة الذي باشر إجراءات المعاينة.

وحسب المعلومات الأولية للبحث، يضيف البلاغ، فإن الأشخاص الموقوفين يشتبه في محاولتهم تغيير معالم الحادثة، عبر الإدلاء ببيانات مغلوطة من أجل تضمينها في محضر قانوني، فضلا عن تبديد وإتلاف دليل مادي من ضمن المحجوزات المرتبطة بالبحث.