إحالة 21 متابعا على المحاكمة بعد احتجاجات “العطش” في زاكورة

بلغ عدد المتابعين الذين تقرر إحالتهم للمحاكمة 21 معتقلا على خلفية احتجاجات الساكنة على قلة المياه الصالحة للشرب بزاكورة، في ما بات يعرف باحتجاجات “العطش”، من بينهم قاصرون وتلاميذ، وسيتم تقديم 8 متابعين معتقلين اليوم الخميس على المحكمة الإبتدائية في زاكورة، في حين سيتم تقديم في حالة سراح 8 قاصرين منهم يوم 31 في هذا الشهر أمام قاضي الأحدث بنفس المحكمة، والباقي من المعتقلين لم يتم تحديد تاريخ جلسة محاكمتهم بعد.
وتوصل “الأول” بلائحة أسماء المتابعين المحالين، موزعين ما بين المحكمة الابتدائية في زاكورة ومحكمة الاستئناف بوارزازات وهم: أحمد ليعيشي، ابراهيم بماد، أشرف الخزاز، حمزة العبلاوي، حمزة الناجي، عبد الله أومني، عبد الحق الزوين، محمد بانويك، محمد الزليكي، مراد اليوسفي، يوسف أنجام، لحسن الدمافي، رضى التريكي، عبد الغني الثالوثي، زكرياء العرفاوي، أسامة ناشيط، أما المحالون على محكمة الاستئناف فهم كل من: سعيد ابراهيم، محسن أعراب، عبد الحميد السامعي، يوسف أيت دوهو، صفوان بنعبد الكريم.

ويتم متابعة هؤلاء المتابعين على خلفية أحداث زاكورة بالتهم التالية الاهانة و الاعتداء على موظفين عموميين اثناء قيامهم بعملهم نتج عنه جرح و الحاق خسائر مادية بشيء مخصص للمنفعة العامة و المساهمة والمشاركة في مظاهرة غير مصرح بها.