هذه حقيقة وفاة ناشط آخر بالحسيمة هذا الصباح

توفي صباح اليوم الناشط والحقوقي نجيم عبدوني، عضو الهيئة المغربية لحماية المال العام، جراء سقوطه من سطح منزله بالحسيمة، ومن المتوقع أن تتم عملية تشريح جثته بأمر من الوكيل العام للملك بالحسيمة، لمعرفة أسباب السقوط، كما أن أبناءه وأفراد عائلته يتواجدون في هذه اللحظات لدى عناصر الشرطة بالحسيمة لإجراء البحث معهم بخصوص الوفاة.
وكشف مصدر مقرب من الحقوقي نجيم العبدوني لـ”الأول” “آنه وبعكس ما تم ترويجه بأن وفاة نجيم لها علاقة بأحداث يوم أمس التي عقبت جنازة الشاب عماد العتابي، فإن حادثة وفاته جاءت بسبب أنه كان يطل من سطح المنزل لتفقد أحد أبناءه إلا أنه سقط من فوق مما أدى إلى وفاته”.
مضيفاً “نجيم عبدوني كان يعاني من مرض على مستوى رأسه وكان اليوم هو أول أيام عمله بعد إجازة مرضية، وهو ما يرجح أن سقوطه سببه المرض الذي يعاني منه”.
نجيم العبدوني يبلغ من العمر 52 سنة كان يشتغل، قيد حياته، كبنكي بإحدى الوكالات البنكية بالحسيمة، أب لأربع أبناء، فاعل حقوقي وجمعوي بالمنطقة، ومسؤول وطني بالهيئة المغربية لحماية المال العام.