هذا ما قالته رئيسة مقاطعة حسان عن الشريط الجنسي الفاضح

أمل الهواري

بعد ما نشرته جريدة إلكترونية عن مقطع فيديو، انتشر مؤخرا، ويتضمن مشاهد جنسية فاضحة، بين رجل وامرأة داخل أحد المكاتب، ونسبته إلى مجلس مقاطعة حسان، وقالت إن “بطلي” الفيديو هما مستشاران من حزبي الإتحاد الدستوري والأصالة والمعاصرة بهذا المجلس، خرجت سعاد زخنيني، رئيسة مجلس مقاطعة حسان، ومعها فرق العدالة والتنمية والإتحاد الدستوري والتجمع الوطني للاحرار والأصالة والمعاصرة بهذا المجلس، ببيان لنفي صحة هذا الخبر، واصفة إياه بأنه “كاذب وتلفيقي ولا أساس له من الصحة”.

وأعربت زخنيني عن

1/ إدانتها واستنكارها الشديدين لما نشرته هذه الجريدة الإلكترونية من كذب وإفك، تعتبره قذفا وإساءة جسيمة في حق مؤسسة المجلس ورئيسته وفي حق الشرفاء والشريفات من مستشاريه ومستشاراته؛

2/ مطالبتها السيد رئيس المجلس الجماعي للرباط الذي يعمل مجلس مقاطعة حسان لحسابه وتحت إشرافه، برفع دعوى القذف ضد هذه الجريدة الإلكترونية، مع احتفاظ كل من قذفته هذه الجريدة من مستشاري المجلس بالحق في مقاضاتها طبقا للقانون؛

3/ مطالبة هذه الجريدة الإلكترونية بالكشف عن مصدرها التلفيقي الكاذب، وكذا بنشر هذا البيان التكذيبي كاملا على صفحتها الأولى، وذلك طبقا لمقتضيات قانون الصحافة والنشر.

توقيعات رئيسة مجلس مقاطعة حسان ورؤساء فرق العدالة و التنمية و الإتحاد الدستوري والتجمع الوطني للأحرار و الأصالة والمعاصرة.