قاضي التحقيق استمع لأحمجيق وهذه هي التهم التي وجهها إليه

علم موقع “الأول” أن الناشط نبيل أحمجيق، الوجه الثاني في حراك الريف بعد ناصر الزفزافي، تم الاستماع إليه قبل لحظات من قبل قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، حيث تم تحويله إلى السجن المحلي “عكاشة” بالدار البيضاء، بعد إحالته عليه من قبل الوكيل العام للملك بنفس المحكمة اليوم الاثنين.
وقال عبد الله مهلال، محامي بهيئة الدار البيضاء وعضو لجنة الدفاع عن معتقلي حراك الريف، إن “التحقيق كان إعدادياً حيث تقدم قاضي التحقيق بأسئلة روتينية لنبيل أحمجيق، قبل أن يتم عقد جلسة في الأيام المقبلة خاصة بالتحقيق التفصيلي”.
وأضاف مهلال لـ”الأول”، أن “التهم التي وجهت لأحمجيق تقريبا هي نفس التهم التي وجهت لباقي المعتقلين، وهي المشاركة في المس بالسلامة الداخلية للدولة بتسلم هبات وفوائد لتسيير نشاط ودعاية من شأنها المساس بوحدة المملكة المغربية”.