‫الرئيسية‬ رئيسية التازي: العدل والإحسان مستعدة للقبول بالملكية البرلمانية.. وأنا خفت وتراجعت
رئيسية - سياسة - 7 يونيو، 2017

التازي: العدل والإحسان مستعدة للقبول بالملكية البرلمانية.. وأنا خفت وتراجعت

قال كريم التازي، رجل الأعمال، المنتمي إلى الحزب الاشتراكي الموحد، إن جماعة العدل والإحسان مستعدة للقبول بالملكية البرلمانية.

وتابع التازي، في حوار مع “أخبار اليوم”، قائلا: “أول لقاء بيننا (يساريين) وبين العدل والإحسان جرى بعدما وصل عبد الواحد المتوكل إلى رئاسة الدائرة السياسية، وجه إلينا دعوة أنا والكثير من الفاعلين اليساريين المعروفين، وعندما التقينا كان أول سؤال تم توجيهه إليهم هو موقفهم من الملكية البرلمانية، وأنا شخصيا شعرت أنذاك بموقف إيجابي وبراغماتي جدا من طرف العدل والإحسان، وهم يقولون بشكل ضمني إنه إذا كانت هناك ملكية برلمانية حقيقية فليس لديهم ما يعترضون عليه، وقد صرحت بعد اللقاء لإحدى المجلات بمضمون اللقاء، وكتبوا أن العدل والإحسان مستعدة لقبول الملكية البرلمانية”.

وتابع التازي أنه بعد هذا اللقاء وما نشرته عنه الصحافة “لم يحدث أي رد فعل سلبي من جانب العدل والإحسان، واعتقدت إن هذا الموقف غير المعتاد سترتاح إليه السلطة، غير أن الأمر لم يكن هكذا بتاتا، ولم يتم الانتباه إلى المضمون الذي يثير الارتياح بقدر ما ركزت السلطة على اللقاء في حد ذاته، فبدأت تبدو الإشارات الأولى عن عدم ارتياح السلطة لهذه الحوارات. مباشرة بعد ذلك بدأت قضية المعطي منجب، ورأينا محنته”.

مضيفا أنه من حينها “بقيت الأمور تتخذ منحى تصعيديا من قبل السلطة، فظهر أننا أمام رفض قاطع من طرف الدولة لأي مبادرة من هذا النوع. أنا لست انتحاريا، حاولت لأنني ظننت أني أقوم بشيء إيجابي فظهر العكس، وتراجعت بسبب الخوف”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

الإمارات تحذر من محاولة “تقويض استقرار” السعودية على خلفية قضية خاشقجي

حذرت الإمارات العربية المتحدة الجمعة من محاولة “تقويض استقرار” السعودية و̶…