في خطوة لصب الزيت على النار، اعتبر حزب “الوحدة الشعبية” الداعم لانفصال كاطالونيا عن اسبانيا، أن أهالي منطقة الريف وكاطالونيا هما شعبان جمعهما دائما طموح لتحقيق الحرية، وهي نفس العبارة التي يستعملها الحزب للتعبير عن رغبته في الانفصال عن اسبانيا. مضيفا أن “الريف له تاريخ ثوري”.

وحسب  وكالة الأنباء “أوروبا بريس”، فإن اثنين من قياديي حزب “الوحدة الشعبية” قالا أمس الخميس، في ندوة صحافية ببرشلونة إن الدولة المغربية قامت بتشويه حراك لريف، في إشارة إلى تصريحات ممثلي الأغلبية الحكومية عن ارتباط الحراك بأجندات خارجية تدعم انفصال الريف عن المغرب، وتلقي نشطاء الحراك الدعم من الخارج…

وأضاف القياديين الكاتالونيين أن “المغرب تعامل بشكل قمعي مع ساكنة المنطقة، التي لا تتوفر فيها مستشفيات متخصصة ولا جامعات ولا طرق رئيسية”.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

عاجل.. مجلس النواب يصادق بالأغلبية على مشروع قانون المالية لسنة 2019

صادق مجلس النواب في جلسة عمومية، اليوم الجمعة، بالأغلبية على مشروع قانون المالية لسنة 2019…