الخليفة: تصعيد شباط سيجعل بنكيران يجد صعوبة في إدخاله الحكومة

اعتبر القيادي الاستقلالي محمد الخليفة أن “الموقف الأخير للأمين العام لحزب الاستقلال حميد شباط وصدور بلاغ اللجنة التنفيذية للحزب ضد وزارة الخارجية، هو موقف خاطئ”.

وقال الخليفة في اتصال مع “الأول” إن “وزارة الخارجية من حقها أن تدافع عن مصالح البلاد الخارجية”، مضيفا إن “التجييش والتصعيد الذي يقوده حميد شباط عبر دعوة المؤسسات الحزبية النسائية والشبابية والنقابية إلى التصدي لوزارة الخارجية هي مضرة لحزب الاستقلال”.

وأشار الخليفة إلى أن “هذا التصعيد لن يمكن عبد الإله بنكيران من التعامل بحكمة مع مشاركة حزب الاستقلال في الحكومة ويصعب عليه الوفاء بوعوده التي ألتزم بها اتجاه الحزب”.

وتابع الخليفة “إننا دخلنا في نطاق شد الحبل ولي الأذرع، وفي حالة استمرار هذه المواقف فأنا شخصيا أستبعد أن يكون حزب الاستقلال في هذه الحكومة”.