بنكيران لـ “الأول”: لن أنتظر الأحرار وسأبدأ بالحركة الشعبية وهذا موقفي من الاتحاد

علم موقع “الأول” أن عبد الإله بنكيران الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، المكلف بتشكيل بالحكومة، اتصل يوم أمس بصلاح الدين مزوار رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، وأخبره أنه انتظرهم بما يكفي من أجل بدء المشاورات حول تشكيل التحالف الحكومي، وبأنه لن يستطيع الانتظار أكثر، وسيمر للقاء أحزاب أخرى. فكان جواب مزوار متفهما للأمر، وعبر عن شكره لبنكيران.

وفي اتصال لموقع “الأول” بعبد الإله بنكيران، قال الأمين العام “للبيجيدي”،” نعم، سأبدأ مشاوراتي مع حزب الحركة الشعبية، ابتداءا من يوم الاثنين، ثم التقدم والاشتراكية، فحزب الاستقلال، والاتحاد الدستوري أيضا إذا كانوا يرغبون في ذلك، بعد اعلانهم التحالف مع الأحرار، ثم الاتحاد الاشتراكي..”.

وعن سؤال لـ “الأول” إذا ما كانت رغبة بنكيران في ضم الاتحاد الاشتراكي بنفس حجم وأهمية الرغبة سنة 2011، عندما قال “أريد أن أسخن كتافي بالاتحاد الاشتراكي..”، أجاب بنكيران “سأدعهوهم للقاء مثل كل الاحزاب، وسأتشاور مع كل حزب حسب المقاعد التي حصل عليها”.