وأخيرا.. وزارة الصحة تزود مستشفى تنغير بجهاز “سكانير”

قامت وزارة الصحة بتزويد المستشفى الإقليمي لتنغير بجهاز “سكانير”، حيث انطلقت المرحلة التجريبة لاشتغاله اليوم الخميس، حتى تتمكن ساكنة الإقليم من الإستفادة من خدماته.

وأكدت وزارة الصحة في بلاغها الصحفي الذي توصل “الأول” بنسخة منه، على أن جهاز “السكانير”، جاء من أجل تعزيز العرض الصحي بجهة درعة تافيلالت، والرفع من جودة الخدمات الصحية المقدمة لساكنة إقليم تنغير والمناطق المجاورة”.

حيث “أعطيت انطلاقة اشتغال هذا “السكانير” الجديد في مرحلة تجريبية يومه الخميس 09 غشت 2018، مما سيمكن ساكنة هذا الإقليم من الاستفادة من خدماته وإجراء الفحوصات الطبية الضرورية، كما من شأنه أن يعفيهم من عناء ومصاريف التنقل إلى مراكز استشفائية جهوية أو جامعية لإجراء فحوصات طبية مماثلة”، حسب البلاغ.

وأكد البلاغ على أن “الوزارة سترافق هذه الانطلاقة بدعم هذا المستشفى الإقليمي بتقنيي الأشعة، وذلك في إطار تعزيز الموارد البشرية”.
موضحاً “أن تزويد إقليم تنغير بهذا الجهاز الجديد يندرج في إطار برنامج إعادة تأهيل المستشفيات الذي وضعته الوزارة بكافة ربوع المملكة”.

ويتوافد على المستشفى الإقليمي عدد كبير من المواطنين بمنطقة تنغيير ومختلف المداشر والقرى المحيطة بها، في حين أن المستشفى يعاني من خصاص من حيث أطباء التخصص الذين لا يحضرون بشكل يومي، للكشف على المرضى، مما يجعل ساكنة المنطقة تعاني من أجل حجز موعد مع هؤلاء الأطباء.