صارم الفاسي الفهري يقفل الباب عن الصايل ويُبعد مهرجان خريبكة نهائيا من الدعم

في أول إعلان لدعم المهرجانات السينمائية في ظل القانون الجديد المنظم للمركز السينمائي، جاءت لائحة دعم المهرجانات خالية من المهرجانات التي ينظمها المركز السينمائي المغربي وذلك بعد توجه وزير الثقافة والاتصال، كما سبق ونشر موقع “الأول” في السابق، إلى وضع حد لهذه حالة التنافي التي عاشها المركز منذ مدة، بإعطاء الدعم للمهرجانات التي ينظمها، وبذلك خرج كل من مهرجان الوطني للفيلم، بطنجة  ومهرجان العيون الوثائقي ومهرجان طنجة المتوسطي للفيلم القصير من لائحة الدعم.

كما هناك غياب دعم مهرجان خرييكة للسينما الإفريقية، ولم يتحدث بلاغ إعلان دعم المهرجانات عن سبب إبعاده من لائحة الدعم.

وأوضح بلاغ للمركز السينمائي المغربي أن اللجنة، التي عقدت دورتها الأولى بمقر المركز بالرباط يومي 7 و8 يونيو الجاري، قررت دعم الدورة 24 لمهرجان تطوان لسينما البحر الأبيض المتوسط، الذي تنظمه مؤسسة مهرجان تطوان لسينما البحر الأبيض المتوسط بالمدينة بمبلغ مليون و700 ألف درهم.

وقررت اللجنة دعم الدورة السابعة للمهرجان المغاربي للفيلم بوجدة الذي تنظمه جمعية سيني مغرب بـ 800 ألف درهم، والدورة العاشرة للمهرجان الدولي للشريط الوثائقي بأكادير الذي تنظمه جمعية الثقافة والتربية بواسطة السمعي البصري بـ 700 ألف درهم، والدورة 17 للمهرجان الدولي لسينما التحريك بمكناس الذي تنظمه جمعية عائشة بـ 600 ألف درهم.

وقررت اللجنة أيضا دعم المهرجان الدولي السابع للسينما بالداخلة الذي تنظمه بالمدينة جمعية التنشيط الثقافي والفني بالأقاليم الجنوبية بمبلغ 600 ألف درهم. والدورة التاسعة للمهرجان الدولي لأفلام البيئة بشفشاون الذي تنظمه جمعية تلاسمطان للبيئة والتنمية بمبلغ 150 ألف درهم، والدورة 11 للمهرجان الدولي آسني ن ورغ للفيلم الأمازيغي الذي تنظمه جمعية آسني ن ورغ بأكادير بـ 150 ألف درهم.

وبخصوص مهرجان سيدي قاسم 19 للفيلم المغربي القصير الذي تنظمه جمعية النادي السينمائي لسيدي قاسم، قررت اللجنة دعمه بـ 120 ألف درهم، ومهرجان واد نون السينمائي السابع بكلميم الذي تنظمه جمعية الشباب المبدع بـ 120 ألف درهم، والملتقى الوطني السادس لسينما الهامش الذي تنظمه جمعية الشاشة الفضية بـ 120 ألف درهم، ومهرجان سوس الدولي 11 للفليم القصير بآيت ملول الذي تنظمه جمعية محترف كوميديا للإبداع السيتمائي بـ 120 ألف درهم.

وقررت اللجنة دعم المهرجان الدولي الوثائقي السابع لحقوق الإنسان بكلميم الذي ينظمه مركز الجنوب للفن السابع بـ 120 ألف درهم، ومهرجان أندي فيلم الثاني عشر الذي تنظمه بالرباط جمعية أندي فيلم بـ 80 ألف درهم، والمهرجان الدولي 17 للسينما والتربية بفاس الذي تنظمه جمعية فضاء الإبداع للسينما والمسرح بـ 70 ألف درهم، ومهرجان بن جرير الخامس للسينما الذي تنظمه بالمدينة جمعية بانوراما للثقافة والتنمية بمبلغ 70 ألف درهم، ومهرجان رأس اسبارطيل السينمائي الخامس بطنجة الذي ينظمه المرصد المغربي للصورة والوسائط بـ 60 ألف درهم.

كما قررت اللجنة دعم ملتقى حد كورت الحادي عشر للسينما والشباب الذي تنظمه مؤسسة حد كورت للثقافة والتنمية بالمدينة بـ 60 ألف درهم، ومهرجان تاغسوت الثاني للسينما الأمازيغية المغاربية بتفراوت الذي تنظمه جمعية أناروز للتنمية والتواصل بـ 60 ألف درهم، ومهرجان الريف الثاني للفيلم الأمازيغي بتطوان الذي تنظمه جمعية الورشة السينمائية بـ 60 ألف درهم، والملتقى الثاني لسينما المجتمع ببئر مزوي الذي تنظمه جمعية الشروق للثقافة والتنمية بـ 60 ألف درهم، ومهرجان تطاوين الدولي السادس الذي تنظمه جمعية مؤسسة مهرجان تطاوين الدولي لسينما الحب والسلام بـ 40 ألف درهم.

وأشار بلاغ المركز السينمائي المغربي إلى أن لجنة دعم تنظيم المهرجانات السينمائية تشكلت من صبح الله الغازي (رئيسا)، ومن لطيفة مفتقر، السعدية العطاوي، ناديا النيازي وزينب السمار، والجيلالي فرحاتي، مولاي رشيد فكاك، محمد اشويكة وحسن المتقي (أعضاء).