ألم الجنب أثناء الركض..أسبابه وطرق الوقاية منه

ألم الجنب او كما يعرف بالإنجليزية بالسايد كرامب، هو ألم يحدث غالبا عند الركض أو السباحة ويحدث لكل الناس تقريبا باستمرار وهو ألم اعتيادي يشعر به الكثير من الناس وليس لدى العلماء تفسير قاطع له، ولكن يوجد عدة فرضيات عن سبب الألم.

السبب الأرجح هو الكبد والطحال،لكون هذا الألم يحدث دائما في الجانب الأيمن من البطن، ويعتقد أن السبب هو تعاقد الكبد والطحال على ارسال كرات دم حمراء تحمل المزيد من الأوكسجين إلى الدورة الدموية بسبب المجهود المبذول في الركض،هذا السبب ليس فيه أضرار طالما ترتاح عند الشعور بالألم وعندما ترتاح يتوقف الألم.

لكنه أحيانا يحدث في اليسارما يحيلنا إلى سبب آخر الا وهو بسبب المجهود وعدم الاستعداد لتدفق الدم من الكبد والطحال بسرعة كبيرة مما يسبب الشعور بالوخز في هذه المنطقة.

هناك أحد الاسباب المرجح كون لها دور في هذا الألم وهو الاجهاد بسبب الكثير من العمليات الحيوية، فعندما يأكل الشخص قبل ممارسة التمارين الرياضية فجسمه يبذل الكثير من الطاقة ما يثير تدفق الدم في هضم الطعام وأيضا الكثير من الطاقة ويتدفق الدم عند الركض مما يتسبب في إجهاد الجسم والشعور بالوخز في هذه المنطقة.
ومن أجل الوقاية، يجب أن نطمئن لأن هذا الأمر يحدث لأغلب الرياضيين لكن إذا وجدته زائد في القصوة ولا يذهب عند الراحة عليكم مراجعة الطبيب.

شرب الكثير من الماء فأن ألم الجنب يتلازم دائما مع الشعور بالجفاف.
الركض ببطئ ثم تسارع مع الوقت.
التنفس عميقا لتمديد الجسم بالأوكسجين
تقليل كمية الطعام والشراب قبل الركض خصوصا الذي يحتوي الكثير من الكربوهيدرات.
تخفيف السرعة فورا عندما تشعر بالألم مع الحرص على التنفس بعمق.