مصيبة.. عروس تخون عريسها ليلة الدخلة مع عشيقها في غرفة مجاورة بالفندق

قضت المحكمة الابتدائية بالقيروان مساء أمس الخميس 6 شتنبر 2018 بالسجن لمدة 6 أشهر مع غرامة مالية قدرها 5 آلاف و300 دينار في حق شاب وفتاة من أجل جريمة “وجود فرصة لارتكاب فسق”.

و حسب تقارير إعلامية تونسية، فان أطوار القضية تعود الى حوالي شهر حيث تحول الزوج وزوجته ليلا إلى أحد فنادق مدينة القيروان، بعد انتهاء حفل زفافهما.

وحسب ما جاء فى أقوال الزوج فإنه ليلة الواقعة، بينما كان يستعد للنوم أخبرته زوجته أنها ستتوجه للمسبح قصد السباحة، و وبعدها مباشرة توجهت والدته الى الفندق و و جلبت له بعض الأغراض و اثر ذلك قام بالبحث عن زوجته فلم يعثر عليها.

فقرر الاتصال بها على هاتفها النقال الا أنه تفاجئ بأن رنة الهاتف كانت بالغرفة التى بجانبه، اثرها قام باقتحام الغرفة و كسر الباب ليعثر على زوجته و هي شبه عارية رفقة عشيقها فتولى إعلام الأمن رفقة إدارة الفندق و متابعتها قضائيا.