تعرض حكم أرجنتيني، بدوري الهواة بمقاطعة كوردوبا بالأرجنتين، للقتل على يد لاعب بعدما وجه له البطاقة الحمراء.

وكان الحكم واسمه سيزار فلوريس، ويبلغ 48 سنة من عمره، قد فوجئ باللاعب الذي وجه له بطاقة حمراء، عقب تدخله العنيف في حق لاعب الفريق الخصم، يخرج مسدسا ويوجه له ثلاث رصاصات، على مستوى الرأس والعنق والصدر، كانت كافية لإردائه قتيلا.

كما أصابت رصاصة طائشة لاعبا من الفريق الخصم للاعب القاتل، هو والتر زاراتي، والذي نقل على وجه السرعة إلى المستشفى.

وقد تمكن اللاعب القاتل من الفرار خارج الملعب، وسط جموع المتفرجين واللاعبين، ولم تفلح الأجهزة الأمنية الأرجنتينية، إلى الآن، في القبض عليه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

عاجل.. مجلس النواب يصادق بالأغلبية على مشروع قانون المالية لسنة 2019

صادق مجلس النواب في جلسة عمومية، اليوم الجمعة، بالأغلبية على مشروع قانون المالية لسنة 2019…