قامت القوات العمومية بفض أغلب الإعتصامات التي خاضها الأساتذة المتدربين في مجموعة من المدن، وصفت في بعض المراكز الجهوية بالعنيفة لليلة الاثنين والساعات الأولى من اليوم .
وحسب ما ذكرته المصادر من داخل “التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين بالمغرب” فقد عمدت قوات الأمن إلى اقتحام عدد من المركز الجهوية لمهن التربية والتكوين التي كانت تعرف مبيتات ليلة، تجسيدا لبرنامج التنسيقية الوطنية التي دعت إلى اعتصامات أمام الأكاديميات والنيابات ومبيتات ليلية بمراكز مهن التربية والتكوين يوم الاثنين 18 يناير.
و ذكرت ذات المصادر، في اتصال مع”الأول”، أن كل من مدن الجديدة، والرباط ، عرفوا تدخلا “قمعيا عنيفا” على حد تعبير أحد أعضاء التنسيقية الوطنية، للدفع بالأساتذة المتدربين من أجل فض مبيتهم، مما خلف إصابات متفاوتة الخطورة خاصة بمركز الجديدة”.
وفي ذات السياق علم أن القوات العمومية عمدت إلى اقتحام المركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بالقنيطرة ، وإخبار المعتصمين أنها ستعمد إلى استعمال القوة في حالة ما لم يغادروا المركز باعتبارهم يقومون باحتلال الملك العمومي.”
لكن بعد تدخل من ممثلي النقابات وبعض الجمعيات الحقوقية والفاعلين السياسيين الذين كانوا يساندون الأساتذة المتدربين قرر الأساتذة مغادرة المركز، وتجسيد المبيت الليلي أمامه.
كما تكرر نفس المشهد بتطوان حيث أكدت مصادر من وسط الأساتذة المتدربين في اتصال مع موقع “الأول” ،أن “قوات الأمن اقتحمت المركز في ساعة متأخرة من مساء الاثنين 18 يناير، وهددت الأساتذة بتعنيفهم وإخراجهم بالقوة إن لم يستجيبوا لقرارها ليغادروا المركز بعد ذلك .
وتفيد الأنباء عن فض مجموعة من المعتصمات الليلية الأخرى في مراكز جهوية مثل مكناس والعيون وكلميم .
ومن المتوقع أن تدخل التنسيقيات الجهوية وعموم الأساتذة المتدربين في إضرابات إنذاريه عن الطعام لمدة 24 ساعة ، وذالك تنفيذا لبرنامج التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين واستعدادا للمسيرة الوطنية يوم 24 يناير بالرباط .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

فيديو.. لحظة طرد “الإسلامي” أبو جرة سلطاني المقرب من نظام بوتفليقة من وقفة للجزائريين باريس

. …