لم يتوصل مجموعة من الفلاحين من بينهم ممثلو الأملاك الملكية domaine royal، الذين يستفيدون من ساقيتي تاركة أسكجور، بمدينة مراكش، بأي رد على شكايتهم التي وجهوها إلى والي جهة مراكش أسفي، منذ شهر مارس الماضي، يحتجون فيها على تواجد بناء عشوائي، فوق الساقيتين.

ويؤكد الموقعون على الشكاية، التي توصل “الأول” بنسخة منها على هذا البناء العشوائي الذي “يترتب عنه صعوبة مرور عمال التنقية، وبالتالي يتعذر مرور المياه بشكل عادي، مما يتسبب بحصول فيضانات بالمنطقة، الشيء الذي يدعو المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي للحوز لقطع مياه السقي، عن الفلاحين المستفيدين مما يلحق أضرار جسيمة بمنتوجاتهم الفلاحية، وبالتالي قطع موردهم الوحيد للعيش”.

وتوجه هؤلاء الفلاحون بنسخ من الشكاية إلى كل من وزير الداخلية، ومدير المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي للحوز، ومدير وكالة الحوض المائي.

أعضاء المكتب السياسي للاتحاد الاشتراكي يطلبون من لشكر التجاوب مع طلبات المناضلات والمناضلين وتقديم ترشيحه لمنصب الكاتب الأول لقيادة هذا الطموح الجماعي

يونس مجاهد يردّ على حسناء أبو زيد: “الحديث عن بلاغ المشاركة في حكومة بنكيران مغالطة والقرار لا يتخذه المكتب السياسي”

أعضاء المكتب السياسي للاتحاد الاشتراكي: “الولاية الثالثة للشكر رهينة بمصادقة المؤتمر بالرغم من أنه مطلب كل الاتحاديين”

أعضاء المكتب السياسي للاتحاد الاشتراكي: “هناك من قرر الذهاب للقضاء ونحن مطمئنون أننا نحضر لمؤتمرنا طبقاً للقانون”

بعد مرور 100 يوم على تنصيب حكومته.. أخنوش يتحدث عن الدولة الاجتماعية وقرار فتح الحدود وتنزيل الأوراش الكبرى 

تفاصيل الصعود السريع للبرلماني المعتقل “بابور”.. متهم بالنصب على مؤسسات بنكية في 60 مليار وهكذا تحول إلى قيادي بالاتحاد الدستوري بين ليلة وضحاها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

أعضاء المكتب السياسي للاتحاد الاشتراكي يطلبون من لشكر التجاوب مع طلبات المناضلات والمناضلين وتقديم ترشيحه لمنصب الكاتب الأول لقيادة هذا الطموح الجماعي

قال أعضاء وعضوات المكتب السياسي لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، الذين عقدوا ندوة صح…