قال عبد اللطيف الأبلق أن شقيقه ربيع الأبلق مضرب عن الماء، منذ يوم الثلاثاء 25 دجنبر المنصرم.

وأضاف الأبلق، في تدوينة نشرها على حسابه بالفيسبوك، “ربيع الأبلق مضرب عن الماء منذ يوم الثلاثاء ومضرب عن الطعام منذ يوم الاثنين، محتجز في زنزانة انفرادية لا تتوفر على أبسط الحقوق، محروم من الماء الساخن ومن التلفاز حتى صلة الوصل بينهم وبين عائلاتهم بل والرأي العام الوطني والدولي _ هيئة الدفاع _ يحاولون حرمانهم منه إن لم يكونوا قد قاموا بذلك أصلا، وكل هذا حتى يعزلوهم عن العالم الخارجي أو بعبارة أدق حرمان الرأي العام من تتبع أوضاعهم المزرية”.

واسترسل شقيق ربيع الأبلق القابع بسجن عكاشة على خلفية الأحداث الاحتجاجية التي شهدتها مدينة الحسيمة الصيف الماضي، قائلا: “كنت خائفا من دخوله في إضراب عن الطعام، بل وترجيته أن لا يفعل وان اقتضى الحال أن يخالف زملاءه المحتجزين معه، لأني كنت مدركا أنه لن يكتفي بالاضراب عن الطعام فقط، وإنما سيدخل في اضراب شامل، وهذا ما كان”.

وأضاف عبد اللطيف الأبلق في تدوينة جديدة قائلا، ” خرج إليَّ وجسمه يرتجف بالكامل، بل وكنت أسمع طقطقة أسنانه، رغم أني كنْتُ أراه يعمل جاهدا للتحكم في جسمه حتى يوهمني أنه بخير.. وعند انتهاء الزيارة طالبني بأن أحضر له في الزيارة الموالية أغطية إضافية وهذه أول مرة يطالبنا بشيء، مع أننا كنا دائما ما نقترح عليه أن نمده بأغطية إلا أنه كان يرفض.. “يعني وصلات ليه للعظم”.
من بعد هاد الشي تخرج لينا مندوبية السجون ببلاغ تدعي فيه احترام انسانية إخواننا المعتقلين وتكذب مسألة منع الماء الساخن عن إخواننا وما إلى ذلك.
عين الأم لا تكذب”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

السعيدية.. توقيف شخص يشتبه تورطه في جريمة الاتجار بالبشر

تمكنت عناصر فرقة الشرطة القضائية بالمنطقة الإقليمية للأمن بمدينة السعيدية بناء على معلومات…