كشف مصدر مطلع لـ”الأول”، أن سبب تفتيش معتقلي “حراك الريف” بسجن عكاشة أول أمس الأربعاء مباشرة بعد الزيارة الأسبوعية التي تقوم بها العائلات إلى السجن، “جاء بعد توصل إدارة السجن بمعلومات تفيد أن بعض عائلات المعتقلين تعتزم إدخال آلات تصوير صغيرة الحجم، إلى المعتقلين، من أجل القيام بعمليات تصوير داخل السجن، لم يتضح الغرض منها”.
وأضاف ذات المصدر المطلع، أنه “بعد عملية التفتيش التي جرت، يوم الأربعاء الماضي، ووصفها المعتقلون حسب دفاعهم وعائلاتهم بـ”الحاطة بالكرامة”، تم العثور على حاملات للمعلومات (clé usb)، تحتوي على عناوين إلكترونية لأشخاص ومعلومات أخرى”.
وكان معتقلو الحراك المتواجدون بسجن عكاشة قد اشتكوا من الطريقة التي تمت معاملتهم بها من قبل موظفي السجن، وطريقة التفتيش لزنازينهم لحظة تواجدهم مع عائلاتهم خلال موعد الزيارة، معتبرين أن ما حدث سلوك “حاط بكرامتهم”.

التعليقات على انفراد.. لهذه الأسباب تم تفتيش معتقلي الريف بعكاشة بطريقة “حاطة بالكرامة” مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

العدالة والتنمية يطالب بالتدخل للحد من التداعيات الاقتصادية لاحتجاجات الفلاحين في أوروبا على المغرب

طالبت فاطمة الزهراء باتا، عضو المجموعة النيابية للعدالة والتنمية، الحكومة بكشف مدى تأثر ال…