قال سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، ورئيس المجلس الوطني لحزب “البيجيدي”، إن التحديات التي يواجها حزب العدالة والتنمية لن تزيد الحزب إلا قوة بإذن الله.

وأكد العثماني في حوار “المساء”، نشر في عدد اليوم الثلاثاء، أنه “من الطبيعي في مراحل الصعوبات السياسية أن تكون هناك وجهات نظر، وأن تختلف المقاربات داخل أي هيئة سياسية”.

وأضاف، “صحيح أن البعض يتمنى أن يقع انشقاق داخل الحزب، وكثيرون كتبوا صراحة في هذا الاتجاه، أطمئن إلى أن الحزب معافى على العموم من عوامل ذلك، فهو حزب يحمل مشروعا إصلاحيا برؤية وطنية، كما يتبنى العمل من أجل الإصلاح والنضال من أجل مواصلة البناء الديمقراطي والتمسك بمنهجية التوافق والعمل المشترك”، واسترسل “مناضلو الحزب قدموا ولا يزالون يقدمون نماذج التجرد والنزاهة وإعلاء المصلحة العامة، ولن تزيده التحديات الحالية إلا قوة بإذن الله”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

وصف الأساتذة المتعاقدين بالقول “هادو ماشي مْربيين.. هادو مرتزقة”.. يدفع الهاكا إلى توجيه إنذار لاذاعة خاصة

أصدرت الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري قرارا تم بموجبه توجيه إنذار إلى إذاعة خاصة، بعد …