أصدرت جماعة العدل والإحسان بيانا صباح اليوم الثلاثاء، تندد من خلاله بمنع مسيرة 20 يوليوز التي يعتزم نشطاء الريف تنظيمها بالحسيمة، وَمِمَّا جاء في البيان، “ما زالت السلطات المخزنية مصرة على تجاهل المطالب المشروعة لساكنة الريف، ممعنة في قهر المواطنين وهضم حقوقهم، ولعل آخر الخروقات قرار السلطة بمدينة الحسيمة منع مسيرة 20 يوليوز 2017”.

وأضاف بيان الجماعة الأكثر تنظيما في المغرب، “إننا في جماعة العدل والإحسان بالحسيمة ندين هذا المنع المتعسف لأن الاحتجاج السلمي حق تكفله جميع الشرائع والقوانين، ونجدد دعمنا لكل الفعاليات السلمية الداعية إلى تحقيق المطالب المشروعة للمنطقة”.

وختم البيان بالقول، “ونؤكد أن الاستجابة لهذه المطالب وإطلاق سراح جميع المعتقلين هو المدخل السليم لحل الأزمة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

مصيبة.. الاعتداء على قائد المقاطعة الأولى بشفشاون بضربة سكين على الوجه

تعرض قائد المقاطعة الأولى بشفشاون لاعتداء شنيع بالسلاح الأبيض، حيث تمت إصابته على مستوى ال…