قال نجيب با محمد، أستاذ الثانوية الملكية للتعليم العسكري العالي، وعضو اللجنة الاستشارية لإعداد الدستور « أنا لست منخرطا في المنطق الذي يقول أننا نعيش حالة بلوكاج سياسي وأن جميع الوسائل والتأويلات التي تمكن من تعجاوز هذا البلوكاج هي جيدة »، وأضاف با محمد في تصريح له، في عدد مجلة تلكيل الأخير، أنه « بانخراطنا في هذا المنطق لا يمكننا أن ندفع بالمنطق البرلماني والمنطق الديمقراطي والمنطق الشعبي إلى الأمام ».
وأوضح با نجيب أن «الفصل 47 من الدستور، يجيب على مطلبين أساسيين واللذين استمدا من الخطاب الملكي لـ 9 مارس 2011 وهما، حكومة منتخبة ورئيس حكومة معين من الحزب الذي حصل على المرتبة الأولى في الانتخابات البرلمانية » معتبرا «أنه في كل الأحوال هناك سيناريو واحد وهو أن يتم تشكيل الحكومة من قبل الحزب السياسي الذي جاء على رأس الانتخابات البرلمانية».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

هزة أرضية قوية تضرب وهران الجزائرية

ضربت هزة أرضية بقوة 5.1 درجة على مقياس ريختر ولاية وهران الجزائرية، التي تستضيف دورة ألعاب…