راسلت فيدرالية اليسار الديمقراطي بالرباط، الأسبوع الماضي، رئيس مجلس مدينة الرباط، محمد الصديقي، تطالبه بعدم استلام أشغال الطرق المنجزة من طرف شركة الرباط للتهيئة في القطاعات 18, 19 و20 بحي الرياض.

وحسب المراسلة التي يتوفر “الأول” على نسخة منها، فإن “شركة الرباط للتهيئة أنجزت أشغال إعادة تزفيت الطرق وتهيئة الأرصفة بالقطاعات 18، 19 و20 بحي الرياض، وذلك ابتداء من نهاية سنة 2015، بمبلغ يفوق 50 مليون درهما”، مضيفة أن “شركة الرباط للتهيئة أوكلت إنجاز الأشغال لشركة Mojazine ثم شركة Setrat”.

واعتبرت فدرالية اليسار، أن “جودة الأشغال المنجزة كانت جد رديئة، ولم تعرف احترام دفتر التحملات، حيث شابتها عيوب كثيرة، مثل ترك بالوعات دون غطاء، وعدم تزفيت حفر وخنادق بالطريق، وعيوب ببعض الأرصفة تحول دون استعمال مرائب المنازل”.

وطالب مستشارو فيدرالية اليسار بـ”عدم التأشير على استلام هذه الأشغال، حتى تتحمل شركة الرباط للتهيئة مسؤوليتها في إصلاح ما أفسدته، و لا تتحمل جماعة الرباط عبء إصلاح هذه العيوب”.

تجدر الإشارة إلى أنه بالرغم من احتجاجات السكان، فلم تكترث شركة الرباط للتهيئة للأمر وتركت الأمور لما هي عليه منذ 3 سنوات، دون أن تتدخل أو تحاول إصلاح ما أفسدته الأشغال التي أشرف عليها مهندسو شركة الرباط للتهيئة.

التعليقات على مستشارو الفيدرالية بالرباط يحرجون الصديقي بمطالبته بعدم تسلم أشغال منجزة من طرف “شركة الرباط للتهيئة” مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

درك أزيلال يعتقل “باحثين عن الكنز” بعد محاصرتهما من طرف الساكنة

تمكنت ساكنة منطقة تاونزة ضواحي أزيلال، ليلة الإثنين الماضي، من توقيف شخصين كانا يهمان بالح…