قضت المحكمة الابتدائية بالرباط بإبطال قرار تأديبي صادر سنة 2017، عن المكتب المركزي لاتحاد كتاب المغرب يقضي بإلغاء عضوية الكاتبة ليلى الشافعي في هذه المنظمة.

المحكمة نفسها رفضت قبول الشكاية التي رفعها رئيس اتحاد كتاب المغرب عبد الرحيم العلام ضد ليلى الشافعي فيما يخص جنحة السب والقذف وتحميل رافعها الصائر.

المحكمة اعتبرت أن قرار إلغاء عضوية الكاتبة المذكورة صادر عن “من غير ذي صفة”، على اعتبار أن الولاية القانونية للمكتب التنفيذي انتهت في سنة 2015، وهو مخالف للفصل الرابع من النظام الأساسي لاتحاد كتاب المغرب، الذي يشترط استماع المكتب التنفيذي للعارض قبل اتخاذ أي قرار. وأن قرار إلغاء عضوية الكاتبة المذكورة ضعيف وغامض، حيث أنه لم يوضح أين أساءت الكاتبة للاتحاد وكيف أخلت بأهدافه وكيف مست بكرامة أعضائه والتشهير بهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

القاعدة الأولى للبحرية الملكية بالبيضاء تستقبل الفوج الأول من المدعوين للتجنيد بينهم 250 فتاة

شرعت القاعدة الأولى للبحرية الملكية بالدار البيضاء ، منذ أمس الاثنين ،وعلى غرار باقي الوحد…