في خطوة مفاجئة، اتهم مصطفى اسلالو، عضو المكتب السياسي للحركة الشعبية، في رسالة وجهها إلى امحند العنصر الأمين العام للحزب، يتهم من خلالها حليمة العسالي القيادية في نفس الحزب، بتهديده -عبر التلميح- بالموت، ووصفه في رسالة قصيرة بعثتها له عبر هاتفه الخاص، “بأقبح النعوت التي يجرمها القانون من قبيل اللئيم والانسان غير العادي”.

وأضاف اسلالو أن حليمة العسالي إتهمت مجلس المستشارين في ذات الرسالة، بإسناد المناصب العليا “حسب التدخلات وليس حسب معايير الكفاءة والاستحقاق والتخصص، مهددة إياه بأنها “بإمكانها تجريده من منصبه الوظيفي”.

وخاطب اسلالو امحند العنصر، قائلا أنه “وبعد توالي إهانتي في كرامتي والتشكيك في إمكانياتي العقلية وفي كفاءتي العلمية من طرف منسقة مجموعة منظمة من أعضاء المكتب السياسي لا تتعدى أصابع اليد الواحدة وضمنهم بطبيعة الحال السيد سعيد التدلاوي فإني أحملكم بحكم منصبكم الأمين العام للحركة الشعبية مسؤولية المساس بحقي في الحياة وحرية التعبير المكفولين بالدستور والذي يسهر صاحب الجلالة حفظه الله على احترامه وتنزيله على أرض الواقع”.

التعليقات على القيادي الحركي اسلالو يتهم المرأة الحديدية في الحزب بتهديده بالقتل مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

رغم الإخفاقات.. تشافي مستمر مع برشلونة

في يناير، عندما كان الفريق الكاتالوني يجتاز فترة صعبة، قال تشافي انه سيترك منصبه في فصل ال…