أوردت تقارير إعلامية، أن غضبة ملكية وقعت أثناء تدشين مشروع بحري بمدينة طنجة، عجلت أمس الخميس بالاستماع إلى أمنيين وأطر بوزارة الداخلية ومسؤولين بولاية الجهة بسبب أخطاء ارتكبت أثناء تنظيم بروتوكول الزيارة الملكية لتدشين ميناء الصيد البحري والميناء الترفيهي الجديدين.

وأضافت “المساء” أن الاستماع الى اطر بالداخلية وأمنيين وعناصر من الاستعلامات العامة إداريا، جاء بعد ترديد شعارات سياسية، ضد عزيز اخنوش، رئيس التجمع الوطني للأحرار، ووزير الفلاحة والصيد البحري.

من جهة أخرى نشر موقع “كود” شريط فيديو يظهر الشخص الذي كان وراء تصوير الفيديو وفبركته، كما نشر ذلك موقع “الأول” صباح اليوم، عندما كشف خبير في التواصل، كيفيات التلاعب في الفيديو وإظهاره بالحجم والقوة التي ظهر بها، خلافا للواقع.

التعليقات على هذا هو الشخص الذي فبرك “الفيديو” ضد أخنوش وفتح تحقيق مع أطر الداخلية والأمن في الموضوع مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

اتساع التظاهرات المؤيدة للفلسطينيين إلى جامعات أمريكية جديدة

اعتقلت الشرطة الأمريكي 93 شخصا الأربعاء خلال تظاهرة في حرم جامعة جنوب كاليفورنيا بلوس أنجل…