قال رئيس لجنة العلاقات الدولية في مجلس الدوما الروسي، ليونيد سلوتسكي، اليوم السبت ،أن اتهام 13 مواطنا روسيا بالتدخل في الانتخابات الأمريكية ، “جزء من حملة هستيريا الكراهية ضد روسيا المزدهرة في المجتمع الغربي” .

و نقلت وكالة الأنباء الروسية “سبوتنيك” عن سلوتسكي قوله، إن اتهام 13مواطنا روسيا بالتدخل في الانتخابات الأمريكية، هي جزء من حملة هستيريا الكراهية لروسيا المزدهرة في المجتمع الغربي، موضحا في هذا الصدد أن “كل ذلك لا أساس له من الصحة”.

وتساءل البرلماني “كيف يمكن أن يؤثر 13 شخصا على إرادة أكثر من 300 مليون شخص في أمريكا، بوجود آلة الدولة الضخمة ومليارات الدولارات المستثمرة في الانتخابات”.

يشار الى أن روسيا نفت أكثر من مرة اتهامات الاستخبارات الأمريكية بمحاولة التأثير على حملة الانتخابات في الولايات المتحدة، وكان المتحدث باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، قد وصف هذه الاتهامات بأنها “لا تقوم على أساس إطلاقا”.

ولفت الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الانتباه إلى أن الولايات المتحدة تتدخل في العمليات السياسية في جميع أنحاء العالم، لكنها تستاء من روسيا، التي يزعم الأمريكيون أنها تدخلت في انتخاباتهم، على الرغم من أن هذا التدخل في الواقع لموسكو لا معنى له.

وكان المحقق الامريكي الخاص المكلف بالتحقيق في قضية التدخل الروسي المحتمل في الانتخابات الرئاسية الامريكية لسنة 2016، قد وجه الاتهام الى 13 مواطنا روسيا وثلاثة كيانات روسية.

التعليقات على اتهام 13 روسيا بالتدخل في الانتخابات الأمريكية وهكذا كان ردّ رفاق بوتين مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

السعودية تعدم 7 أشخاص دينوا بتهم مرتبطة بـ”الإرهاب”

نفّذت السلطات السعودية الثلاثاء حكم الإعدام بحق 7 أشخاص دينوا بـ”إنشاء وتمويل تنظيما…