احتاج منفذ هجوم نيس إلى 30 دقيقة وربما 15 فقط لتنفيذ الهجوم الدامي الذي أودى بحياة 84 شخصا في المدينة الفرنسية الساحلية بينهم عشرة أطفال فضلا عن إصابة 202 آخرين.

وقاد المهاجم شاحنة ثقيلة بسرعة كبيرة ليصدم حشدا كبيرا لدى انتهاء عرض للألعاب النارية احتفالا بالعيد الوطني لفرنسا مساء أمس الخميس. وقتلت الشرطة المهاجم بالرصاص بعدما قاد الشاحنة لنحو كيلومترين بعد أن أطلق النار من داخل الشاحنة من مسدس وفقا لتصريح المدعي العام فرانسوا مولان.

وفيما يلي تسلسل زمني لأحداث الهجوم..

التوقيت المحلي (توقيت جرينتش+2)

* الساعة 2200: انطلاق عرض للألعاب النارية بحضور زهاء 30 ألف شخص من السكان والسياح بينهم عدد كبير من الأطفال قرب مكتب السياحة في شارع بروميناد ديزانجليه المطل على البحر والذي تحفه أشجار النخيل وبه مناطق واسعة للتنزه.

* حوالي الساعة 2230: انتهاء عرض الألعاب النارية. بعدها بقليل يدخل المهاجم شارع بروميناد ديزانجليه وهو يقود الشاحنة البيضاء لمسافة كيلومترين تقريبا قبالة مربع “فيي فيل” القديم حيث قتل العديد من الضحايا.

*بعد ذلك كشف مصدر بالشرطة أن المهاجم هو محمد لحويج بوهلال الذي كان معروفا للشرطة لوجود سجل جنائي محدود له لكن دون شبهات في تبنيه للفكر الإسلامي المتشدد. والمهاجم تونسي مقيم في نيس يبلغ من العمر 31 عاما.

وبدأ السائق الانحراف بالسيارة ليصدم الناس في الشارع الرئيسي وعلى الأرصفة المواجهة لساحل البحر. ووفقا لروايات شهود فإن الشاحنة التي يزيد وزنها على 20 طنا زادت سرعتها وهي تندفع صوب الحشود قرب مكتب السياحة. قال حاكم الإقليم كريستيان إيستروسي إن الشاحنة كانت منطلقة بسرعة تبلغ نحو 90 كيلومترا في الساعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

أرباب تصبير السمك بآسفي: “إجراءات السلامة طبقت بشكل صارم خلال فترة الجائحة” والمستخدمون “يحظون بعناية خاصة على مستوى الصحة”

أكدت جمعية تصبير السمك بآسفي، اليوم الخميس، أن صناعة تعليب السمك تعد أحد الأنشطة “ال…