قالت لجنة أطباء السودان المركزية إن ثلاثة أشخاص لقوا مصرعهم بطلق ناري، بينما سقط أكثر من 80 مصابا في الأحداث التي يشهدها السودان منذ فجر اليوم الاثنين.

وأوضح بيان للجنة تناقلته وسائل إعلام محلية أن “الأطباء رصدوا ثلاث حالات وفاة وعددا كبيرا من الإصابات، يتجاوز الثمانين مصابا، يتم حصرهم ومتابعة حالتهم”.

وكانت “قوى الحرية والتغيير” في السودان، قد دعت إلى عصيان مدني شامل في مختلف أنحاء البلاد، ردا على قرارات رئيس المجلس السيادي عبد الفتاح البرهان.

بدوره، دعا رئيس الوزراء عبد الله حمدوك الذي وضعه الجيش تحت الإقامة الجبرية، السودانيين بـ”التمسك بالسلمية واحتلال الشوارع للدفاع عن ثورتهم”.

وجاء في بيان صادر عن مكتب رئيس الوزراء السوداني، الذي وضع قيد الإقامة الجبرية في مكان مجهول رفقة عدد من الوزراء وأعضاء المجلس الانتقالي أن “ما حدث اليوم يمثل تمزيقا للوثيقة الدستورية”.

من جهتها قالت وزيرة الخارجية السودانية مريم الصادق المهدي في تصريحات صحفية أن “محاولة أي طرف فرض رؤيته الخاصة تمثل معركة خاسرة”.

وأضافت أن الباب ما زال مفتوحا للحل السلمي عبر الحوار غير انها شددت على أن “الشعب السوداني سيقاوم بكل الطرق السلمية بما فيها العصيان المدني والنزول إلى الشوارع”.

وكانت تقارير وأنباء سابقة من العاصمة السودانية أفادت، باعتقال عدد من الوزراء والمسؤولين وزعماء الأحزاب السودانية، وقطع الطرق وإغلاق الجسور في العاصمة الخرطوم.

التعليقات على سقوط ثلاثة قتلى بالرصاص في تظاهرات رافضة للتطوارت التي تشهدها السودان مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

مباراة المغرب ضد الجزائر السبت المقبل.. مواجهة كروية بطعم السياسة

يخوض المنتخب الوطني المغربي مواجهة حاسمة ضد منتخب الجزائر يوم السبت المقبل، برسم دور ربع ا…