طالبت فلسطين بعقد دورة طارئة لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية العرب، بحضور الرئيس محمود عباس يوم السبت المقبل، لبحث تداعيات صفقة القرن التي يتوقع أن تكشف الإدارة الأمريكية عن تفاصيلها في وقت لاحق اليوم الثلاثاء.

وقال حسام زكي الأمين العام المساعد لجامعة الدول العريية إن المندوبية الدائمة لدولة فلسطين لدى الجامعة طلبت عقد هذا الإجتماع بهدف الإستماع إلى رؤية الرئيس الفلسطيني وبحث ما يسمى بصفقة القرن التي سيطرحها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب كبديل لتسوية النزاع في الشرق الأوسط.

وبحسب ذات المصدر، فقد أيدت الدول العربية الطلب الفلسطيني بعقد هذه الدورة غير العادية لمجلس جامعة الدول العربية.

ومن ناحية أخري أكد حسام زكي الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية، أن القضية الفلسطينية لم تكن أبدا قضية اقتصادية، مبرزا أن تسويتها يجب أن تكون سياسية ولا يمكن استبدالها بأي شكل من أشكال المحفزات الاقتصادية.

وتابع زكي في تصريحات إعلامية أن موضوع الخطة والإجراءات التي قامت بها الإدارة الأمريكية ضد الحقوق الفلسطينية منذ اعترافها بالقدس عاصمة لإسرائيل، ووقف الدعم المالي للسلطة الفلسطينية والتضييق على منظمة “الأونروا” وقطع المعونات الأمريكية لها، وغيرها من الاجراءات الاحادية، تضرب عرض الحائط بالحقوق الفلسطينية المشروعة في إقامة دولة مستقلة ضمن حل الدولتين.

وأكد ألامين العام المساعد لجامعة الدول العربية، أن الفلسطينيين “مصرون على دراسة الصفقة عند عرضها عليهم بشكل متكامل وسيعلنون عن موقفهم حتى لو كان بالرفض ولكن بعد الدراسة، حتى لا تكون هناك حجة أنهم رفضوا دون دراسة، موضحا أن المنهج الأمريكي في التعامل مع المشكلة، ولد لدى الفلسطينيين انطباعا بأن الإدارة الأمريكية ليست حريصة على استعادة حقوقهم المشروعة.

من جهة أخرى، اعتبرت روسيا ،اليوم الثلاثاء، أن “صفقة القرن ” للتسوية شرق الأوسطية التي تقترحها الولايات المتحدة تتجاهل قاعدة المبادرات الدولية ذات الصلة.

وقال المندوب الروسي الدائم لدى الأمم المتحدة، فاسيلي نيبينزيا إن المسؤولين الأمريكيين لم يتشاوروا مع نظرائهم الروس عند إعداد خطة السلام للتسوية الفلسطينية الإسرائيلية، المعروفة باسم “صفقة القرن”.

وردا على سؤال بهذا الخصوص أوضح الدبلوماسي الروسي “لم تكن هناك مشاورات معنا، ولا نعرف ماهية هذه الخطة “، موضحا في هذا السياق “لقد قلنا مرارا أن هذه الخطة تتجاهل قاعدة التسوية التي يعترف بها المجتمع الدولي”.

وكان وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، قد أعلن في 2 أكتوبر الماضي أمام منتدى فالداي أن المبادرة الأمريكية تهدف إلى رفض حل الدولتين.

وأعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، أن الولايات المتحدة ستنشر خطتها للسلام في الشرق الأوسط المعروفة باسم “صفقة القرن” في الساعة 17:00 بتوقيت غرينيتش اليوم الثلاثاء.

وشدد ترامب على أنه لا يمكن التوصل إلى سلام حقيقي في الشرق الأوسط دون سلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، معتبرا مع ذلك أنه من الضروري إشراك جهات أخرى في تنفيذ المبادرة.

التعليقات على فلسطين تطلب عقد اجتماع طارئ لوزراء الخارجية العرب لبحث تداعيات صفقة القرن وروسيا تعتبرها “تتجاهل قاعدة المبادرات الدولية” مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

أسطورة هوليوود كيرك دوغلاس يهب61 مليون دولار “للخير” ولا يترك شيئا لابنه

كشفت تقارير إعلامية أن الممثل الأمريكي الراحل، كيرك دوغلاس، قرر وهب ثروته الضخمة كلها، للم…