تعھد رئیس الوزراء العراقي عادل عبد المھدي، الیوم الأربعاء، بإجراء تعدیل وزاري وتقلیص رواتب كبار المسؤولین، في خطوة تستھدف استباق الاحتجاجات المتوقعة بعد غد الجمعة.

وذكر بیان لرئاسة الوزراء أن عبد المھدي سیلقي غدا خطابا حول الأوضاع الحالیة في البلاد یكشف فيه عن خطوات وصفھا ب”العاجلة والإصلاحیة” تتضمن إجراء تعدیلات وزاریة بعیدا عن المحاصصة وتركز على الكفاءات والاستقلالیة والطاقات الشبابیة.

وأضاف أن رئیس الوزراء العراقي سیؤكد على أھمیة تشكیل محكمة مركزیة لمكافحة الفساد وفتح ملفات الفساد بوضوح أمام الرأي العام والعمل على سن قانون “من أین لك ھذا”،

وأكد البيان أن عبد المهدي سیدعو أيضا إلى تقلیص رواتب كبار المسؤولین، مشيرا إلى أن الأموال المحصلة من تقلیص الرواتب ستمول صندوقا للضمان الاجتماعي ومحاربة الفقر.

وبحسب البیان، فإن رئيس الوزراء العراقي سیتطرق إلى وضع القوات الأمریكیة المنسحبة من سوریا إلى العراق، مؤكدا أن وجود القوات الأجنبیة یجب أن یكون بموافقة الحكومة العراقیة وأن ینتھي حال الطلب منھا ذلك.

ویأتي خطاب عبد المھدي المقرر قبیل ساعات من مظاھرات حاشدة دعي لھا یوم الجمعة المقبل للمطالبة بالخدمات وكشف الجھات التي تورطت في قتل المحتجين في المظاھرات السابقة.

التعليقات على بعد لبنان.. رئيس الوزراء العراقي يتعهد بتعديل وزاري وتقليص رواتب المسؤولين مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

العدل والإحسان تعزّي في رحيل السياسي الكبير عبد الرحمان اليوسفي

قدمت جماعة العدل والاحسان، تعزيتها في رحيل عبد الرحمان اليوسفي، أحد القيادات التاريخية لحز…