قال نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي ريابكوف، اليوم الأربعاء، إن روسيا والولايات المتحدة “ليستا في وضع الحرب الباردة ،لكن هناك لحظات مثيرة للقلق”.

وأضاف لافروف، في حديث لمجلة ” ميجدونارودنايا جيزن “(الحياة الدولية) نأن روسيا والولايات المتحدة “ليستا في حالة ما قبل الحرب أو في خضم الحرب الباردة “، مشيرا في ذات الوقت، إلى أن “العلاقات بين البلدين تتعرض لحرب نفسية، وتخضع لمزاج معين يتجاوز حدود المسموح به”.

وأوضج الدبلوماسي الروسي، أن ” هذا لا يعني أننا لا نتقدم من ناحية تطوير موقفنا وتعزيزه بالتفاصيل والاقتراحات، التي قد تسمح بالخروج من الأزمة القائمة. على مدى العام الماضي وفي العام الجاري، ولقد طرحت موسكو على الأمربكيين حزمة كبيرة من الأفكار والاقتراحات المحددة حول الأشياء التي تنتظر الجانبين، ويمكن تحسينها”.

يشار الى أن العلاقات الروسية- الأميركية ساءت بسبب الأزمة الأوكرانية، وضم شبه جزيرة القرم إلى روسيا في مارس سنة 2014، وكذلك الاتهامات الموجهة لروسيا بالتدخل في الانتخابات الأمريكية سنة 2016، وتعتبر هذه الأزمة في العلاقات بين روسيا وأميركا هي “الأسوأ منذ تفكك الاتحاد السوفياتي وانتهاء الحرب الباردة، قبل أكثر من 20 سنة”، حسب الملاحظين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بسوق السبت يصف “رفض” تسلم ملفه القانوني ب”التعسفي”

استنكر المكتب المحلي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان بسوق السبت، رفض السلطات المحلية تسلم م…