كشف مصدر بالادعاء العام التركي أن التحقيقات تفيد بأن جثة الصحفي السعودي جمال خاشقجي -الذي قتل قبل أكثر من شهر- تمت إذابتها بالكامل بواسطة أحماض كيميائية، بينما أكد مسؤول تركي أن بلاده لن تسمح بالتستر على الجريمة.

وقال المصدر لقناة الجزيرة إن الأشخاص السعوديين الذين قاموا بتصفية خاشقجي داخل قنصلية المملكة في إسطنبول في الثاني من الشهر الماضي، تعاملوا مع جثة الضحية وأذابوها بالأحماض داخل إحدى غرف منزل القنصل السعودي محمد العتيبي.

وأشار المصدر إلى أنه تم العثور على بقايا حمض الهيدروفلوريك ومواد كيميائية خاصة، بعد فحص عينات أخذت من بئر ببيت القنصل ومن قنوات الصرف الصحي في المنطقة.

ولم تسمح السلطات السعودية حتى الآن للأتراك بتفتيش البئر الواقعة داخل منزل القنصل، ولكنها سلمتهم عينات منها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

عدم انتباه السائقين والسرعة المفرطة وأسباب أخرى أودت بحياة 17 شخصا في الأسبوع الماضي

لقي 17 شخصا مصرعهم وأصيب 1992 آخرون بجروح، إصابات 89 منهم بليغة، في 1478 حادثة سير داخل ال…