في خضم النقاش الدائر حول مسألة تغيير المغرب لعملته الدرهم لكي تتلاءم مع القرار الذي اتخذته السنة الماضية المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (سيدياو)، من اجل خلق عملة موحدة لدول المجموعة، قال مصدر دبلوماسي رفيع لموقع “الأول” أن مسألة اقرار عملة موحدة مسألة غير مطروحة بتاتا اليوم، ولن يكون أي توحيد للعملة في المستقبل القريب”.
وأضاف ذات المصدر عند انضمام المغرب لمجموعة “سيدياو” والتي من المفترض أن ستلقى المغرب الجواب النهائي لطلب الانضمام في دجنبر المقبل، في ذلك الوقت ستتم مناقشة مثل هذه القرارت وحينها إن اتخذت من قبل المجموعة سيتبناها المغرب”، موضحا “أما الآن فمسألة تغيير عملة الدرهم من أجل الانضمام إلى سيدياو غير مطروحة لأن الدول الأعضاء أنفسهم الآن لكل واحدة منهم عملتها”.
وكان قد أعلن مارسيل آلان دي سوز رئيس لجنة المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (سيدياو)، أمس الثلاثاء بالرباط، أن المغرب يحترم كل مبادئ قبول العضوية داخل المجموعة، فيما بينها، في مايتعلق بالسياسة النقدية، من اتفاق التطابق والتضامن يقتضي أن لاتتجاوز نسبة التضخم 5 بالمائة والمديونية الخارجية نسبة 70 بالمائة من الناتج الداخلي الخام، وأن تبلغ نسبة الضغط الضريبي 20 بالمائة بحلول 2020.

التعليقات على مصدر دبلوماسي: تغيير المغرب عملة الدرهم للانضمام إلى “سيدياو” غير مطروح مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

السفير العمراني: توطيد تماسك حلف شمال الأطلسي يمر أيضا عبر الجنوب

شارك سفير المغرب في الولايات المتحدة، يوسف العمراني، بمناسبة “المنتدى العام لحلف شما…