قال عبد العزيز الرباح وزير التجهيز والنقل في الحكومة المنتهية ولايتها، “إن قنطرة محمد السادس الجديدة سليمة وليس بها اي شقوق، كما تم تداوله في بعض المواقع الإلكترونية، وأن قنطرة الحسن الثاني القديمة على نهر أبي رقراق هي عرفت بعض المشاكل بفعل أشغال تجري بالقرب منها..”.

وأضاف الرباح في اتصال مع “الأول” “أنا لم أعد وزيرا مسؤولا عن القطاع، ولكن بحكم مسؤوليتي السابقة اتصلت ببعض المسؤولين، وعرفت أنه ليس هناك أي مشكل بالقنطرة الجديدة، خلافا لما تم تداوله..”.

وكا الرباح قد كتب تدوينة على حسابه في “فايسبوك” جاء فيها “.. شخصيا استعملت بالأمس الطريق السريع الذي توجد به القنطرة ولم تكن أية إشارة لذلك ( يقصد وجود شقوق بالقنطرة).
وتأكدت بعد الاتصال من باب الاهتمام والمسؤولية السابقة مع مسؤولين بالشركة الوطنية للطرق السيارة ومديرية الطرق أن الأمر مجرد إشاعة.
كما أنه قد تكون بعض التحسينات تطرأ على القنطرة لأنها حديثة التسليم وفي مرحلة الضمان وهذا شيء معهود في المشاريع الكبيرة والنوعية..”.

التعليقات على الرباح لـ “الأول”: القنطرة الجديدة سليمة والقديمة هي التي تعرضت لشقوق مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

تقرير الخارجية الأمريكية: المغرب “يشجع ويسهل” بشكل فاعل تدفق الاستثمارات الأجنبية

أصدرت وزارة الخارجية الأمريكية، اليوم الأربعاء، تقريرها السنوي حول مناخ الاستثمار العالمي،…