أمرت النيابة العامة لدى ابتدائية الجديدة، أمس الأحد، بإيداع “م.ع” نائب رئيس فريق الدفاع الحسني الجديدي لكرة القدم، سجن سيدي موسى، بتهم تتعلق بالنصب والاحتيال في مبالغ مالية قدرت لحدود الساعة بأزيد من 300 مليون، فيما ينتظر أن تظهر شكايات جديدة.

وحسب جريدة “الصباح” فإن اعتقال المعني، جاء بعد أبحاث باشرتها الضابطة القضائية لسرية الدرك الملكي بالجديدة، وتمت خلالها مواجهة المتهم بمستثمر مقيم بالإمارات، كان ضحية نصب في مبالغ فاقت 200 مليون، وأخرى بقيمة 150 مليونا، وظهر ضحايا جدد، إثر شيوع خبر وضعه رهن الحراسة لنظرية.

وأكدت مصادر الجريدة أن مسؤولا عسكريا محليا من بين ضحايا نائب رئيس الفريق الجدبدي دفع 20 مليونا لاقتناء سيارة جديدة، وظل المتهم يماطله قبل أن يكتشف أنه ضحية نصب إثر إيقاف المعني بالأمر. كما يوجد من ضحاياه شخصان واحد يقيم بالدار البيضاء والثاني بمراكش.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

عاجل.. مجلس النواب يصادق بالأغلبية على مشروع قانون المالية لسنة 2019

صادق مجلس النواب في جلسة عمومية، اليوم الجمعة، بالأغلبية على مشروع قانون المالية لسنة 2019…