كاد شاطئ “راس الرمل” بالعرائش أن يتحول ظهر أمس الأربعاء 29 غشت، إلى مسرح كارثة بكل المقاييس، وذلك بعد غرق 13 طفلا من اطفال المخيم بعد نزولهم للسباحة بشاطئ بيليجروسا ، وحسب مصادر محلية، فإن المؤطرين يتحملون المسؤولية في وقوع هذه الفاجعةً لأنهم ابتعدوا بالأطفال إلى منطقة غير محروسة بالشاطئ بإتجاه “المقاصرة”، ما تسبب في غرق 13 طفلا جرى نقلهم إلى المستشفى الإقليمي “لالة مريم” بالاضافة الى “سباح منقذ” انهار بعد محاولات انقاذهم ما استرعى نقله هو الآخر الى المستشفى، وقد عرف المستشفى حالة استنفار قصوى وتمكن الطاقم الطبي من انقاذ جميع الأطفال، وتجدر الاشارة ان الاطفال ينحدرون من منطقة شتوكة ايت باها اكادير.

وكشفت وزارة الشباب والرياضة ملابسات حادثة غرق الـ 13 طفلا أمس الأربعاء 29 غشت، بشاطئ “راس الرمل” المعروف بـ”شاطئ البيليغروسا”، وكذا الوضعية الصحية للأطفال “الغرقى”، الذين كانوا ضمن المرحلة الخامسة من فضاءات مخيم راس الرمل بالعرائش.

وأوضحت الوزارة في بيان لها، أن الأطفال الـ13 ومعهم منقذ السباحة التابع للوقاية المدنية يوجدون في حالات صحية مستقرة بعد أن خضعوا للمراقبة الطبية من طرف الطاقم الطبي بقسم المستعجلات بالمستشفى الاقليمي الأميرة لالة مريم بالعرائش.

وذكر المصدر ذاته، أن 9 أطفال غادروا المستشفى فيما بقي 4 أطفال ومنقذ السباحة تحت العناية الطبية، مشددا على أن حالتهم لا تدعو للقلق، وسيغادرون المستشفى بعد استكمال بعض الفحوصات الضرورية.

التعليقات على مصيبة.. غرق 13 طفلا بمخيم بالعرائش والوزارة توضّح مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

أخنوش: تمكنا من تقليص عجز الميزانية إلى 4.4% من الناتج الداخلي الخام سنة 2023 بدلاً من 5.5% سنة 2021

قال رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، إن الحكومة نجحت في تقليص عجز الميزانية إلى 4.4 % من الناتج ا…