يبدو أن تداعيات الصفعة التي تلقاها البرلماني منصف الطوب من زميله في حزب الاستقلال يوسف أبطوي، خلال أشغال اللجنة التحضيرية للمؤتمر الوطني للحزب، (التداعيات) مستمرة بعد أن أصدر برلمانيو الحزب بلاغا يستنكرون الواقعة.

وفي هذا السياق، أعلن الفريق الإستقلالي للوحدة والتعادلية بمجلس النواب أنه “تابع بأسف وامتعاض كبيرين الاعتداء الجسدي واللفظي الشنيع واللامسؤول الذي قام به عضو اللجنة التنفيذية للحزب يوسف أبطوي في حق عضو الفريق الاستقلالي النائب منصف الطوب، خلال أشغال اللجنة التحضرية للمؤتمر العام الثامن عشر للحزب، الذي انعقد أمس السبت ببوزنيقة”.

وعبّر الفريق عن “التضامن المطلق واللامشروط مع عضو الفريق النائب منصف الطوب، الذي عبر أثناء هذا الحدث النشاز والمؤسف، عن روح وأخلاق عالية، خدمة للمصلحة العامة للحزب بالرغم من قسوة الاعتداء الشنيع والغريب عن أخلاق وقيم حزب الاستقلال”.

واعتبر الفريق في بيانه، أن “هذا الاعتداء الجبان اعتداء على كافة أعضاء الفريق”.

ودعا الفريق رئاسة اللجنة التحضيرية الوطنية للمؤتمر الوطني الثامن عشر للحزب، لعقد اجتماع طارئ لمكتبها، على اعتبار أن الحادث قد وقع أثناء انعقاد أشغالها، و”مس بكرامة وصورة كافة الاستقلاليات والاستقلاليين الذين حرصوا طيلة المرحلة السابقة، وخلال أشغال اللجنة، على تقديم صورة نبيلة عن الممارسة الحزبية”.

وطالب الفريق اللجنة بترتيب المقتضيات التأديبية المناسبة والمؤطرة لأشغالها، وخاصة تجميد عضوية المعني بالأمر في عضويتها إلى حين عرض ملفه على اللجنة الوطنية للتحكيم والتأديب بعد المؤتمر.

التعليقات على برلمانيو الاستقلال يتضامنون مع زميلهم ويستنكرون “صفعه” من قِبَل قيادي في الحزب مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

على طريقة البوعزيزي.. وفاة شاب تونسي حرقا في القيروان

توفي شاب بعدما أضرم النار في نفسه إثر خلاف مع عناصر الشرطة في محافظة القيروان في وسط تونس،…