توفي ما يقرب من 400 شخص، أكثر من المعتاد، في فرنسا خلال موجة الحر المسجلة شهر غشت الماضي، وفقا لتقديرات وكالة الصحة العمومية التي نشرت اليوم الأربعاء.

وذكرت الوكالة في بيان أنه “تم تقدير ما يقرب من 400 حالة وفاة إضافية لجميع الأسباب (زائد 5,4 في المائة) خلال موجة الحر في المقاطعات المعنية”، موضحة أن الأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 75 عاما على الأقل يشكلون الفئة العمرية الأكثر تضررا.

وأضافت المؤسسة أن “موجة الحر الثالثة وقعت في الصيف في الفترة من 11 إلى 26 غشت وأثرت على 52 مقاطعة، 19 منها كانت في حالة تأهب أحمر”.

وخلال هذه الفترة، كانت المناطق الأكثر تسجيلا لحالات الوفيات هي “أوفيرن-رون-ألب” مع 169 حالة وفاة زائدة و”نوفيل آكيتاين” مع 120 حالة وفاة زائدة.

وبحسب وكالة الصحة العمومية، لم تبلغ المديرية العامة للعمل عن أي حادث عمل مميت خلال موجة الحر.

التعليقات على فرنسا.. ما يقرب من 400 حالة وفاة إضافية خلال موجة الحر لغشت الماضي مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

مدرب فيورنتينا: “أحضرنا السلاسل من أجل إيقاف أيوب الكعبي في مباراة النهائي”

أكد فينشينزو إيتاليانو، مدرب فيورنتينا الإيطالي، على قوة فريق أولمبياكوس اليوناني، مشيرا إ…