أظهر تقرير حديث صادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي لعام 2023، أن المغرب يحتل مرتبة متأخرة جدًا في مؤشر الفجوة بين الجنسين، حيث حل في المرتبة 136 عالميًا من بين 146 دولة.

ويتضمن التقرير الذي يسلط الضوء على التفاوتات السياسية والاقتصادية والاجتماعية بين الرجل والمرأة في دول العالم، أربعة مؤشرات رئيسية لقياس هذه التفاوتات. وتتضمن هذه المؤشرات مشاركة المرأة والفرص الاقتصادية، ومستوى التعليم، ومؤشر الصحة والحياة، بالإضافة إلى التمكين السياسي.

وتفاقمت الفجوة بين الجنسين في المشاركة الاقتصادية والفرص حيث احتل المغرب المرتبة 139 عالميا، والصحة والبقاء 131، والتحصيل العلمي 114 والمرتبة 99 على مستوى التمكين السياسي.

ورصد المنتدى الاقتصادي العالمي تراجعا بشأن التقدم المحرز في تحقيق المساواة بين الجنسين، وقدر المنتدى أن النساء لن يحققن المساواة مع الرجال لمدة 131 عاما أخرى، بمعنى آخر، ليس حتى عام 2154.

وكشف التقرير أيضًا وجود تفاوتات ملحوظة بين الجنسين في التمثيل السياسي في المغرب، بنسبة تمثيل النساء في البرلمان لا تتعدى 24.30% مقابل 75.70% للرجال. وفيما يتعلق بتمثيل النساء في المناصب الوزارية، بلغت نسبتهن 21.05% مقابل 78.95% للرجال.

وأشار التقرير إلى أن التفاوتات بين الجنسين في مجال التعليم ليست كبيرة جدًا، خاصة في التعليم الابتدائي. فنسبة الإناث اللاتي يلتحقن بالتعليم تبلغ 97.44% مقابل 97.75% للذكور.

وتصبح الفجوة أعمق قليلاً لصالح الذكور في المرحلة الثانوية، حيث يتم تسجيل الذكور بنسبة تبلغ حوالي 1.3% أكثر من الإناث. وفي المرحلة الجامعية، تتفوق الإناث في نسبة التسجيل بمقدار حوالي 2.31%.

وكشف المنتدى الاقتصادي العالمي عن وجود تفاوتات كبيرة في المشاركة والفرص الاقتصادية، حيث يبلغ معدل مشاركة النساء في سوق العمل نسبة 20.90%، في حين يبلغ هذا المعدل 70.40% بالنسبة للرجال.

وعلى المستوى العالمي، احتلت إيسلندا والنرويج وفنلندا ونيوزيلندا والسويد المراتب الخمس الأولى في مؤشر الفجوة بين الجنسين، بينما جاءت باكستان وإيران والجزائر وتشاد وأفغانستان في المرتبة الأخيرة.

وعلى الرغم من عدم تحقيق أي بلد حتى الآن التكافؤ الكامل بين الجنسين، فإن البلدان التسعة الأولى (آيسلندا والنرويج وفنلندا ونيوزيلندا والسويد وألمانيا ونيكاراغوا وناميبيا وليتوانيا) قد أغلقت 80 في المائة على الأقل من فجوة هذه الدول.

للعام الرابع عشر على التوالي، احتلت آيسلنداالمرتبة الأولى، كما أنها لا تزال الدولة الوحيدة التي أغلقت أكثر من في المائة من الفجوة بين الجنسين. تم الانتهاء من المراكز الخمسة الأولى على مستوى العالم من قبل ثلاث دول أخرى في الشمال، وهي النرويج في المركز الثاني وفنلندا (المركز الثالث) والسويد (والمركز الخامس)، وكانت دولة واحدة من شرق آسيا والمحيط الهادئ ضمن هذه الفئة، هي نيوزيلاندا التي حلت رابعا.

التعليقات على المغرب يتذيل الترتيب في مؤشر الفجوة بين الجنسين.. النساء المغربيات لن يحققن المساواة مع الرجال حتى بعد 131 سنة مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

العدالة والتنمية يطالب بالتدخل للحد من التداعيات الاقتصادية لاحتجاجات الفلاحين في أوروبا على المغرب

طالبت فاطمة الزهراء باتا، عضو المجموعة النيابية للعدالة والتنمية، الحكومة بكشف مدى تأثر ال…