وجهت فاطمة التامني، النائبة البرلمانية عن حزب فدرالية اليسار الديمقراطي، سؤالا كتابيا إلى شكيب بنموسى، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، حول تحويل مدرسة الزيتون للتعليم الاولي بحي الرياض الرباط إلى فندق.

وقالت التامني في سؤالها الذي اطلع عليه “الأول”، أن مدرسة الزيتون للتعليم الأولي بحي الرياض بالرباط، تعتبر من المدارس الرائدة في استراتيجية تعميم التعليم الأولي التي تنهجها الدولة؛ وهي مدرسة افتتحت سنة 2009 و كونت عددا كبيرا من المربيات تدربن فيها و التحقن بمؤسسات أخرى.

وأشارت النائبة البرلمانية إلى أن المدرسة تستقبل حاليا أكثر من 150 طفلا، بالإضافة إلى وجود عدد كبير من الأطفال في لائحة الانتظار كل سنة، “مما يدل على جودة التكوين الذي يتلقاه الأطفال في هذه المدرسة و على كفاءة أطرها التربوية”، مبرزة أن فضاء المؤسسة الذي تبلغ مساحته أكثر من 8000 متر مربع، يعتبر فضاءا متميزا من الناحية المعمارية و من ناحية المرافق الموفرة للأطفال.

وأوضحت التامني أن آباء و أمهات الأطفال تلقوا إشعارا من طرف إدارة المؤسسة يخبرهم بضرورة تسجيل أبنائهم في مدارس أخرى الموسم الدراسي القادم، نظرا لخضوع المدرسة لأشغال ، قبل أن يكتشفوا أن السبب الحقيقي هو تحويل المدرسة إلى فندق تابع لسلسلة Zephyr.

وطالبت النائبة البرلماني المسؤول الحكومي بالكشف عن الاجراءات التي ستتخذها الوزارة “لوقف تحويل مدرسة الزيتون إلى فندق، انسجاما مع اعتبار التعليم الاولي ركيزة ودعامة اساسية للمدرسة المغربية”.

التعليقات على تحويل مدرسة للتعليم الاولي بالرباط إلى فندق يجر بنموسى إلى المساءلة البرلمانية مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

السفير العمراني: توطيد تماسك حلف شمال الأطلسي يمر أيضا عبر الجنوب

شارك سفير المغرب في الولايات المتحدة، يوسف العمراني، بمناسبة “المنتدى العام لحلف شما…