انتقد رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، بخصوص إشكالات الماء التي تواجهها بلادنا اليوم، وجود مشاريع لم يتم الاشتغال عليها في وقتها، معتبرا من بني ملال اليوم السبت، أنه لو تم إنجاز محطة تحلية المياه في الدار البيضاء مثلا، لما كانت هناك إشكالية الماء في حوض تادلة.

وكشف أخنوش، خلال الجولة الرابعة من المنتديات الجهوية للفيدرالية الوطنية للمنتخبين التجمعيين، التي تحتضنها جهة بني ملال خنيفرة، أن الملك محمد السادس، أعطى تعليماته للحكومة خلال اجتماع المجلس الوزاري الأخير أمس الجمعة، للاهتمام بالعالم القروي عبر برنامج هو الأكبر في تاريخ المغرب..

وأبرز رئيس الحكومة، دعم هذه الأخيرة خلال السنة الماضية، للعالم القروي في إطار مكافحة آثار الجفاف بحوالي 3 إلى 4 مليارات درهم، وخلال هذه السنة ستدعمه بـ 10 مليارات درهم، منها 5 مليارات درهم لدعم الأعلاف، معتبرا أن ذلك سيؤثر إيجابا على أسعار اللحوم الحمراء، و4 مليارات درهم لدعم أسعار البذور المستوردة من الخارج.

وأكد على اشتغال الحكومة خلال مدة سنة ونصف في ظروف صعبة، مشيدا بأنها تسلحت بالشجاعة ولم تركن إلى لوم التحديات، لإدراكها التام أن المواطن يعلم من يشتغل، ويدري جيدا “في كاين المعقول”.

ودعا المتحدث، منتخبي حزبه إلى الاستمرار في نهج سياسة القرب من المواطنين والإنصات إلى انشغالاتهم، مخاطبا إياهم “نوصيكم تبقاو فصباغتكم، لأنكم ستعودون إلى المواطنين في الانتخابات القادمة”.

وأشار أخنوش، إلى أنه سيساند المنتخبين في أداء مهاهم على الوجه الأكمل، مستدركا بأن حزبه لن يتساهل مع من لا يلتزم بنظافة اليد في تأدية مهامه، قائلا “اللي غلط يخلص”.

ونوه بالنتائج الإيجابية التي حققها حزبه في الانتخابات التشريعية الأخيرة، والتي حصل فيها بجهة بني ملال خنيفرة على 900 منتخب، 9 برلمانيين، و3 رؤساء للغرف المهنية، ناسبا الفضل إلى العمل الجاد و”المعقول”، في تصدر “الأحرار” للانتخابات داخل تراب الجهة، والتي كان كانت في السابق معقلا لأحزاب أخرى.

التعليقات على أخنوش ينتقد عدم الاشتغال في الماضي على مشاريع تخص الماء مما خلق عدة إشكالات اليوم مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

عاجل.. تحرير أحد المغاربة المحتجزين بميانمار بعد دفع عائلته للفدية

علم موقع “الأول”، من مصدر مطلع من داخل لجنة عائلات ضحايا الاتجار بالبشر بميانم…