يمضي حزب التقدم والاشتراكية في تحضيراته لعقد مؤتمره الوطني الحادي عشر في الأيام القليلة المقبلة، وسط تساؤل بين “الرفاق” عن هوية قائد المرحلة المقبلة لسفينتهم.

في هذا السياق، حدد الحزب يوم السبت 18 يونيو المقبل، موعدا لعقد الدورة التاسعة للجنته المركزية التي تعتبر بمثابة برلمان الحزب، وذلك في إطار التحضير السياسي والمادي والتنظيمي لالتئام مؤتمهر الوطني.

ويراهن رفاق محمد نبيل بنعبد الله على أن يكون المؤتمر “محطة إشعاع وطني، ومناسبة لاقتراح بدائل متجددة من طرف الحزب، ولاستشراف المداخل الممكنة التي من شأنها مساعدة المملكة على تحقيق النهوض الاقتصادي وإقرار العدالة الاجتماعية وضخ نفَس جديد في مسار البناء الديموقراطي”. وفقا لما جاء في بيان لمكتبه السياسي المجتمع مساء أمس الثلاثاء.
وقال البيان إنه “سيتم السعي نحو التوجه إلى المؤتمر المقبل برؤيةٍ استشرافية واضحة لمستقبل الحزب، من خلال اعتماد مقاربات ناجعة للحفاظ على هويته وتوجهاته، ولتجديد أساليب عمله، وإطلاق دينامية متجددة وقوية في صفوفه تنبني على الانفتاح في إطار جدلية الوفاء والتجديد”.
التعليقات على التقدم والاشتراكية يحدد موعد التئام “برلمان” الحزب تحضيرا لمؤتمره الوطني مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

“البام” يتنكر لنقابته التي استقطبها العماري.. وكاتبها العام يردّ: وهبي لا يريد الدفاع عن الشغيلة بل يخدم مصالح “الباطرونا” فقط

تنكَّر حزب الأصالة والمعاصرة لذراعه النقابية، المنظمة الديمقراطية للشغل، معلنا رسميا، اليو…