لبنى بوشارب*

تفاعل رواد التواصل الإجتماعي بغضب كبير تجاه مستشارة بجماعة النواصر، نشرت صورا عبر “الفايسبوك” توثق لانخراطها في نشاط لجمع الكلاب المتشردة من الشارع.

وتحمل الصور عملية جمع هذه الحيوانات بطريقة يغيب فيها الرفق، من طرف جمعية القطط و الكلاب النواصر بدائرة 8، ووضعها في السيارة مع عدم الإشارة إلى مصير هذه الحيوانات.

واعتبر نشطاء “الفيسبوك” الذين علقوا على صور المستشارة الجماعية، أن هذا العمل هو جريمة في حق هاته الحيوانات كما أنه يعاقب عليها القانون، ويجب حماية الحيوانات الضالة عوض الاعتداء عليها.

 

يذكر أن في الفصل 601 من القانون الجنائي المغربي يعاقب كل من سمم دابة من دواب الركوب أو الحمل أو الجر أو من البقر أو الأغنام أو الماعز أو غيرها من أنواع الماشية أو كلب حراسة أو أسماكا في مستنقع، بالسجن من سنة إلى خمس سنوات وغرامة مالية من 200 درهم إلى 500 درهم . وفي الفصل 602 من القانون الجنائي المغربي يعاقب من بتر أو قتل بغير ضرورة أحد الحيوانات المشار إليها في الفصل السابق، أو أي حيوان آخر من الحيوانات الموجودة في أماكن أو مبان أو حدائق، بالسجن من شهرين إلى خمسة أشهر.

*صحفية متدربة

التعليقات على ظهور مستشارة بجماعة النواصر وهي تشارك في “مطاردة” الكلاب تثير الجدل عبر منصات التواصل الإجتماعي مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

هزة أرضية قوية تضرب وهران الجزائرية

ضربت هزة أرضية بقوة 5.1 درجة على مقياس ريختر ولاية وهران الجزائرية، التي تستضيف دورة ألعاب…