توج ليفربول بلقب مسابقة كأس إنكلترا لكرة القدم للمرة الثامنة في تاريخه بفوزه على تشلسي 6-5 بركلات الترجيح (الوقتان الأصلي والإضافي صفر-صفر) اليوم السبت في المباراة النهائية على ملعب “ويمبلي” في لندن، مجددا سيناريو نهائي كأس الرابطة أمام الفريق اللندني.

وهو اللقب الأول لليفربول الذي كان تغلب على تشلسي في فبراير الماضي بركلات الترجيح أيضا (11-10) في نهائي كأس الرابطة، منذ عام 2006 ورد الاعتبار لخسارته أمام تشلسي في نهائي المسابقة عام 2012 عندما خسر 1-2.

وعادل ليفربول تشلسي والفريق اللندني الآخر توتنهام في عدد الألقاب في المسابقة بعدما رفعه إلى ثمانية، بفارق ستة ألقاب خلف أرسنال حامل الرقم القياسي، ومانشستر يونايتد الثاني برصيد 12 لقبا .

وهو اللقب الثاني لليفربول هذا الموسم في سعيه إلى رباعية تاريخية كونه بلغ نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا حيث سيلاقي ريال مدريد الإسباني في 28 ماي الحالي في باريس، ويحتل المركز الثاني في الدوري بفارق ثلاث نقاط عن مانشستر سيتي المتصدر حامل اللقب قبل مرحلتين من نهاية الموسم.

ويدين ليفربول بفوزه إلى حارس مرماه الدولي البرازيلي أليسون بيكر الذي تصدى للركلة الترجيحية السابعة التي انبرى لها مايسون ماونت قبل أن يسجل المدافع الدولي اليوناني كوستاس تسيميكاس الركلة الترجيحية السابعة للريدز.

في المقابل، خسر تشلسي النهائي الثامن في تاريخه في المسابقة والثالث تواليا بعد سقوطه أمام أرسنال 1-2، وليستر سيتي صفر-1 في النسختين الأخيرتين.

التعليقات على في مباراة مثيرة.. ليفربول يفوز بكأس إنكلترا أمام تشلسي بعد غياب طويل للقب مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

المجلس الحكومي يستأنف أشغاله الخميس المقبل

يستأنف المجلس الحكومي، يوم الخميس المقبل أشغاله، بعد إلغاء انعقاده الخميس الماضي بسبب انشغ…