قالت منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (فاو) إن هناك حاجة إلى حوالي 130 مليون دولار لمساعدة السكان المعرضين للخطر في المناطق المنكوبة بالجفاف في كينيا وإثيوبيا والصومال.

وأشارت نائبة المدير العام للهذه المنظمة، بيث بيتشدول، خلال زيارة قامت بها مؤخرا لكينيا، إلى أن دورات الجفاف تتكثف وتتكرر بوتيرة متزايدة في منطقة القرن الإفريقي، داعية إلى اتخاذ إجراءات إنسانية فورية لدعم الفلاحين والرعاة.

وحذرت المسؤولة ذاتها، في هذا الصدد، من أن “المجتمع الدولي لديه هامش ضيق لتجنب كارثة إنسانية كبرى”.

من جانبه، أكد منسق وكالة الأمم المتحدة لشرق إفريقيا، ديفيد فيري، على ضرورة اتخاذ إجراءات واسعة النطاق لتجنب حدوث أزمة إنسانية، مذكرا بأن منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة اتخذت إجراءات استباقية خلال النصف الثاني من عام 2021 في إثيوبيا وكينيا والصومال، من أجل التخفيف من انعكاسات الجفاف على أكثر من مليون شخص يعيشون في المناطق القروية.

وتتضمن الخطة الجديدة لمنظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة للتعاطي مع الجفاف في القرن الإفريقي دعم إنتاج حوالي 90 مليون لتر من الحليبن وما يقرب من 40 ألف طن من المحاصيل الغذائية الأساسية خلال الجزء الأول من عام 2022، من أجل حماية أكثر من مليون شخص من انعدام الأمن الغذائي.

وحذرت الوكالة الأممية من موجة جفاف طويلة الأمد من شأنها أن تتسبب في تفاقم انعدام الأمن الغذائي في القرن الإفريقي.

التعليقات على “الفاو”: نحتاج إلى 130 مليون دولار لمكافحة آثار الجفاف بإفريقيا مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

المجلس الحكومي يستأنف أشغاله الخميس المقبل

يستأنف المجلس الحكومي، يوم الخميس المقبل أشغاله، بعد إلغاء انعقاده الخميس الماضي بسبب انشغ…