احتج عدد من المكفوفين زوال اليوم الثلاثاء 26 أكتوبر 2021، بمحطة القطار المدينة بمدينة الرباط، على إثر الحادث المأساوي الذي راح ضحيته طالب كفيف أمس الإثنين، بعد سقوطه من القطار نواحي مكناس.

وحسب ما صرح به المكفوفون أثناء الوقفة الاحتجاجية، فإن الوقفة جاءت للمطالبة بفتح تحقيق النيابة العامة والمكتب الوطني للسكك الحديدية، حول ادعاءات تفيد بأن المكفوف سقط من القطار بعدما دفعه أحد المراقبين من داخل القطار.

وقد عاين “الأول” وجود عناصر قوات الأمن والقوات المساعدة بباحة محطة القطار المدينة، كما عاين تواجد عدد من مستخدمي المكتب الوطني للسكك الحديدية، في الوقت الذي يحتج قرابة الستة عشر مكفوفا.

الحادثة المأساوية سبب الاحتجاج، وقعت أمس الإثنين، عندما كان الضحية المدعو قيد حياته مروان لزعر، 19 ربيعا، والقاطن نواحي تاوريرت، في طريقه من مدينة وجدة إلى الرباط، للدراسة في معهد التكوين للمكفوفين وضعاف البصر المتواجد بتمارة.

وحسب ما تم تداوله حول الحادثة، فإن الطالب لزعر سقط أثناء سير القطار بسرعة، حيث كانت إحدا بواباته مفتوحة، ليسقط الضحية بسبب الرياح القوية بعدما فقد توازنه، غير أن ما أفاد به المكفوفون المحتجين بباحة محطة القطار، هو عكس هذه الرواية، حيث يتهمون أحد مراقبي المكتب الوطني للسكك الحديدية بدفع الطالب خارج القطار، بعدما تسببت مشادات كلامية بسبب التذكرة في ذلك.

التعليقات على وفاة طالب كفيف سقط من باب أحد المقطورات تدفع المكفوفين للاحتجاج داخل محطة القطار بالرباط مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

الدخيسي: الأمن الوطني “منخرط بحزم” في مكافحة العنف الممارس ضد النساء 

أكد المدير المركزي للشرطة القضائية محمد الدخيسي، اليوم الثلاثاء بالرباط، أن مصالح الأمن ال…