تفاجأ مستشاروا فدرالية اليسار الديمقراطي بمجلس مدينة الرباط، صباح يومه الخميس، خلال انعقاد الجلسة التي تم تخصيصها لاستكمال هياكل اللجان بانتخاب رؤساء وأعضاء اللجن الدائمة، ومندوبي الجماعة لدى بعض المؤسسات، بانقلاب أحد المستشارين المحسوب عليهم، على قرارات اللجنة المحلية لفدرالية اليسار.

وعلم موقع “الأول” أن عبد الحق المامون، المستشار المنتمي لتحالف فدرالية اليسار، الذي حضر للجلسة صباح اليوم، خرج عن قرار فدرالية اليسار، المشار إليه في التعميم الداخلي بتاريخ 10 شتنبر، والذي تحصل “الأول” على نسخة منه، حيث دعت قيادة التحالف المستشارات والمستشارين بالجماعات الترابية، إلى “التعامل مع عملية تشكيل مكاتب مختلف الجماعات الترابية بما ينسجم مع قيم اليسار ومواقف فيدرالية اليسار ، وعدم التنسيق والتحالف مع الفاسدين والمفسدين أينما كانوا وممثلي الأحزاب الإدارية”، وكذلك قرار الهيئة المحلية لفدرالية اليسار الديمقراطي بالرباط، قد قررت الذهاب إلى المعارضة على مستوى مجلس المدينة.

وما فاجأ مستشاري الفدرالية، حسب ما أفادت به مصادر حزبية، هو إقدام المستشار المذكور على المشاركة في عملية التصويت في انتخاب رؤساء اللجان التي ترأسها الأغلبية المسيرة للمجلس، وهو ما تم اعتباره خروجا على قرارات التحالف.

وعلم “الأول” أن اللجنة المحلية قامت بمراسلة الهيئة التنفيذية للفدرالية، وذلك للوقوف على ما اعتبرته تجاوزات وعدم احترام لقرارات الأجهزة الحزبية، والخروج عليها، والتنسيق مع من تصفهم الفدرالية بـ”الفاسدين والمفسدين وممثلي الأحزاب الإدارية”.

ومن المتوقع أن تصدر قيادة فدرالية اليسار قرارات حاسمة في حق من ثبت عدم انضباطه للمواقف والقرارات الصادرة عن أجهزة “الرسالة”، حسب ما أكدت مصادر “الأول”.

 

التعليقات على “انقلاب” أحد مستشاري فدرالية اليسار على قرارات القيادة يُربك التحالف بالرباط والقيادة تستعد لاتخاذ قرار في حقه مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

فيديو.. مسيرو وعمال المقاهي والمطاعم: طلب جواز التلقيح يحرجنا ويحرج الزبائن وأصبحنا نقوم بعمل السلطات ونطالب بإيجاد حل