كشف الصحافي عماد استيتو، أن إدارة السجن المحلي عين السبع “عكاشة”، قطعت اتصالا للصحافي عمر الراضي مع عائلته بعد دقيقتين من انطلاقه، بسبب الحديث في قضايا سياسية.

وقال استيتو في تدوينة له، “في قرار سافر وغير مفهوم، تم قطع اتصال عمر الراضي مع عائلته من طرف إدارة السجن أثناء الاتصال بعد أقل من دقيقتين من انطلاقها”.

وأضاف استيتو، أن عائلة الصحافي عمر الراضي تواصلت مع الإدارة السجنية للاستفسار، “وقد أخبرها أحد الموظفين أن عمر ليس محظورا من الكلام بشرط عدم الحديث في قضايا سياسية أو تلك التي تهم معتقلين آخرين في إشارة إلى قضية سليمان الريسوني”.

وتابع عماد، “كما تم تفتيش غرفة سليمان الريسوني بطريقة مهينة بعد اتخاذه قرارا بخوض إضراب عن الطعام، واحتجاجا على ذلك قرر سليمان الريسوني الإضراب عن الماء كذلك ومقاطعة الزيارات والمكالمات الهاتفية، بحسب ما أفادت محاميته”.

وختم قائلا، “للإشارة فقد كنا بالكاد نحاول إقناع عمر بالعدول عن فكرة خوض إضراب عن الطعام نظرا لوضعه الصحي المتردي، ونخشى أن يدفعه هذا التصرف الجائر إلى المضي قدما في قراره بما يشكله ذلك من تهديد على حياته، كما من شأن هذه التصرفات تقويض جهود محاولات إقناع سليمان الريسوني بإيقاف إضرابه”.

التعليقات على الصحافي عماد استيتو: إدارة سجن “عكاشة” قطعت اتصالا للصحافي عمر الراضي مع عائلته بسبب حديثه عن ملف سليمان الريسوني مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

طنجة.. توقيف شخصين بحوزتهما 3753 قرص “إكستازي” و10 غرامات من مخدر الكوكايين

تمكنت عناصر الوحدة المتنقلة لشرطة النجدة بولاية أمن طنجة بناء على معلومات دقيقة وفرتها مصا…