في واقعة شبيهة بأحداث الفيلم الأمريكي الشهير “تيرمينال” (the terminal)، اضطر سائح سويسري للمكوث ثلاثة أيام داخل مطار مراكش المنارة، بعدما رفضت المصالح الأمنية السماح له بولوج التراب الوطني بسبب مشكل في جواز سفره.

السائح السويسري الذي كان يستعد لقضاء عطلته بالمغرب، لم يكن يتصور بأن رحلته إلى المغرب، ستقتصر على مطار المنارة، عوض زيارة معالم المدينة الحمراء وتذوق الوجبات المغربية الشهيرة كالطاجين والطنجية.

وتعود تفاصيل الواقعة إلى يوم الأربعاء الماضي، حيث قرر الزوجان السويسريان سارة وزوران، قضاء عطلتهما بمراكش، وبعد حلولهما بمطار المنارة، رفضت المصالح الأمنية دخول الزوج إلى المدينة بعد اكتشاف عدم وجود صفحتين من جواز سفره (37 و38)، ليتم إخباره بأن الصفحتين قد تم تمزيقهما.

وفي الوقت الذي بقي زوران في المطار اضطرت زوجته الحامل في شهرها الخامس لمغادرة المطار، ليمكث هو داخل المطار بسبب عدم وجود أي رحلة إلى سويسرا.

السائح السويسري زوران (30 سنة)، نشر عددا من الصور عبر صفحته بموقع “إنستغرام”، توثق لحظات مختلفة داخل مطار لمنارة، مؤكدا أنه صباح الخميس، أحضر له أحد موظفي المطار وجبة فطور، كما تمكنت زوجته من أن تدخل له بطانية.

وعلى الرغم من هذه الواقعة التي حدثت، فقد أكدت سارة وزوران أنهما سوف يعودان يومًا ما إلى مراكش، “بالنسبة لنا ، فما وقع أوجع قلبنا، فنحن نحب هذه المدينة “.

التعليقات على في مشهد شبيه بفيلم “ترمينال”.. سائح سويسري يقضي أياما داخل مطار مراكش دون أن يتمكن من دخول المدينة مغلقة

‫شاهد أيضًا‬

تغريدة للعثماني تثير الجدل حول عودة الرميد إلى مهامه

نشر سعد الدين العثماني رئيس الحكومة، مساء الأحد، تغريدة يشير من خلالها إلى احتمال تراجع مص…